أسلوب حياة

5 نصائح لتعزيز ثقة طفلك بنفسه

أصبح من الصعب تربية الأطفال والتعامل معهم في الوقت الحالي، حيث أننا نعيش في عصر وسائل التواصل الاجتماعي والتكنولوجيا، فيمكن أن يؤدي الضغط الأكاديمي أو التنمر أو الحاجة إلى التحقق من صحة معلومات معينة إلى تثبيط معنويات الطفل بسهولة وفقد ثقته في نفسه، ولكن مع بيئة محبة، وكلمات مشجعة لطفلك، وإدراك واقعي لنفسه وقدراته، يمكن له أن يؤمن بنفسه مرة أخرى، وتعود الثقة بالنفس للطفل.

إليك 5 طرق لتنمية الثقة بالنفس للطفل ومساعدته على اكتسابها:

1. خلق بيئة محبة وداعمة: إذا كان طفلك حزينًا أو غاضبًا أو يمر بشيء (سواء كان كبيرًا أو صغيرًا)، فهو بحاجة إلى معرفة أن هناك مكان آمن يمكنه العودة إليه في منزله، ولن يصدر عليه أي حكم أو أي عقوبة، بل سيسمعه بقبول وحب ودعم.

كن حريصًا على الاستماع دائمًا لما يقوله طفلك وقم بتقديم النصيحة له، امدحه باستمرار حيث يميل الأطفال الصغار إلى قياس إنجازاتهم وتقديرهم لذاتهم من خلال ردود فعل إيجابية من أسرهم وخاصة والديهم، فالأساس الجيد في المنزل أمر بالغ الأهمية لتنمية الثقة بالنفس للطفل.

2. كن واقعيًا ومنطقيًا في تعاملك مع طفلك: في حين أن الثناء وردود الفعل الإيجابية مفيدة، فمن المهم أن تكون جميعها واقعية، عندما يفشل طفلك في شيء ما، امدح الجهد وليس النتائج، ساعده على وضع أهداف واقعية لنفسه ووضح له أنه مثلك، سيعاني أيضًا من النقد والفشل والألم والنكسة، ولكنه يجب أن يستخدم هذه المعاناة كخبرات ليتعلم منها؛ فمساعدة طفلك على فهم نفسه وقدراته بشكل أفضل ستقوده إلى وضع أهداف معقولة، وتجنب التوقعات الفاشلة، وبناء الثقة بالنفس للطفل بشكل أفضل.

3. دعم اهتماماته: من الصعب على الطفل التعبير عن نفسه وإظهار الثقة في القيام بأشياء لا يهتم بها، اسمح له بالبحث عن شغفه أو أي شيء يتفوق فيه بمفرده، وقدم الدعم له في جميع اهتماماته حتى لو لم تكن تهمك أنت؛ فعندما يقوم الطفل بأشياء يحبها ويرغب بها سيزيد من إنتاجه وتفوقه.

4. تشجيعه على المغامرة وتجربة كل جديد: الأطفال الواثقون من أنفسهم على استعداد لتجربة أشياء جديدة دون خوف من الفشل، على سبيل المثال، وضح كيفية إعداد شطيرة ثم دعه تجربة ذلك بمفرده دون مساعدة أو تدخل منك، شجعه على الاستكشاف سواء كانت رحلة إلى حديقة جديدة أو أطعمة جديدة، يمكن للنزهات والهوايات الجديدة  والرحلات مع زملائه في الفريق أو مع زملائه في المدرسة توسيع آفاقه، وبناء الثقة في قدرته على التعامل مع المواقف الجديدة.

5. تشجيعه على الرياضة والأنشطة البدنية الأخرى: الرياضة هي طريقة رائعة لزيادة الثقة بالنفس للطفل وتطوير العلاقات الاجتماعية الأخرى، كما تعلمه أنه يمكن أن يبدأ صغيرًا ثم يحسن ويمارس ويصل إلى أهداف مختلفة، إضافة إلى ذلك، فإن الرياضة تعلم الأطفال التعرف على نقاط القوة لديهم، وقبول أو تعزيز نقاط ضعفهم، والتعامل مع الهزيمة، وتوسيع دائرة أصدقائهم، وتعلم العمل الجماعي.

كما ستعلمهم أن يحافظوا على لياقتهم وتتحسن أجسادهم، فعليك أن تحاول إيجاد نشاط بدني يستمتع به طفلك، سواء كان رقصًا أو فنون الدفاع عن النفس، أو ركوب الدراجات، أو المشي لمسافات طويلة، لكن هذا لا يعني أنك لا يجب تشجيعهم على تجربة الاهتمامات التي يحبها.

حيث يلعب حب الوالدين ودعمهم وتشجيعهم دورًا كبيرًا في المساعدة على بناء الثقة بالنفس للطفل، سواء كان طفلًا صغيرًا أو مراهقًا.

وباتباعك النصائح السابقة ستتمكن من غرس الثقة بالنفس عند طفلك، وبالتالي سيصبح شخصًا سويًا ناجحًا قادرًا على اتخاذ القرارات بنفسه، وتزيد إنتاجيته، ويساهم في تطوير وبناء مجتمعه.

برجاء تقييم المقال

الوسوم

بدرة

https://dlylaki.com/

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق