تكنولوجيا

20 تقدمًا تكنولوجيًا كان يجب أن يتحقق الآن أو هكذا ظننا؟ (2)

في هذا المقال سوف نستكمل بقية الأدوات التكنولوجية والتقنيات التي اعتقدنا أنها ستكون موجودةً في وقتنا الحالي.

مترجم فوري متعدد اللغات

هناك فكرة أخرى ليست مستحيلة التطوير وهي الترجمة الفورية، على الرغم من أن خدمة الترجمة من Google تعمل بشكلٍ جيدٍ، إلا أنها لم تتمكن بعد من تحويل اللغات بشكلٍ صحيحٍ وتوفير المعنى المناسب، والالتزام بقواعد اللغة الخاصة بلغةٍ معينة، لنأمل أن نتمكن من الحصول عليها قريبًا بما أنها ليست فكرة مستحيلة.

السيارات الطائرة

كلما تحدثنا عن المستقبل، تم ذكر السيارات الطائرة دائمًا في المحادثات، لكن صناعة السيارات لا يزال أمامها طريق طويل، مع إرسال (إيلون ماسك) سيارةً إلى الفضاء، يمكننا بالتأكيد أن نأمل أن يتمكن من صنع سيارة طائرة قريباً.

السيارات المستقلة

بينما نتحدث عن السيارات، كيف يمكننا أن ننسى السيارات ذاتية القيادة؟ لقد تخيلنا دائمًا أننا لن نخوض متاعب تعلم القيادة في المستقبل، كل ما نحتاج إلى فعله هو مجرد الجلوس في السيارة ونسأل السيارة الآلية أن تأخذنا إلى وجهتنا، في عام 2017، قامت جوجل بالمزاح معنا في يوم كذبة أبريل عن طريق الادعاء بأنها تقوم بتطوير دراجةٍ ذاتية القيادة في هولندا، حسنًا، لنأمل أن يتحول هذا المقلب إلى حقيقةٍ قريبًا.

آلة النسخ

لقد اعتقدنا أنه يمكن استنساخ الحيوانات، وتخمين ما حققناه من خلال تطوير الحيوانات المستنسخة، مثل الضفادع، والأغنام، والقطط، والخنازير، والفئران، والأبقار، لكننا ما زلنا وراء فكرة استنساخ البشر، ظهر مفهوم الاستنساخ البشري مؤخرًا في فيلم الخيال عالم الجوراسي 2، فكرة استنساخ البشر قابلةٌ للنقاش، لكننا لا نأمل حقًا أن يحدث هذا في أي وقتٍ قريب.

الطباعة البيولوجية ثلاثية الأبعاد

بينما نتحدث عن استنساخ البشر، من الضروري للغاية التحدث عن الطباعة البيولوجية، إنها أحد الأدوات التكنولوجية الرائعة حيث يمكننا استنساخ أي نسيجٍ عضليٍ أو خلايا جلديةٍ، وننجح في الطباعة الحيوية، لكننا لسنا قادرين على استنساخ أي عضوٍ بشري حتى الآن، إذا تمكنا من تطوير تقنية الطباعة البيولوجية ثلاثية الأبعاد لاستنساخ الأعضاء، فسنكون قادرين على القضاء على الحاجة إلى نقل الأعضاء، كم هذا رائع؟ 

تحليل التعرف على المشاعر

على الرغم من أننا قادرون على التعرف على المشاعر الإنسانية، إلا أن فكرة الذكاء الاصطناعي والتعرف على عواطف البشر وتحليلها ستكون خطوةً كبيرةً في تقدم الذكاء الاصطناعي، بينما قمنا بتطوير أول روبوتٍ بشريٍ (صوفيا)، ما زلنا غير قادرين على فك شيفرة العاطفة للذكاء الاصطناعي.

علاج السرطان

لقد مر وقت طويل ونحن ننتظر علاج السرطان، ولا يبدو أننا سنجده في أي مكان في المستقبل القريب، لا يزال الناس يموتون بسبب السرطان، ويقاتلون، وينفقون أموالهم على علاجاتٍ مؤلمةٍ، ونحن غير قادرين على مساعدتهم، أثناء حملته الانتخابية في عام 1910، وعد الرئيس ويليام هوارد تافت بالشفاء من السرطان، لكن اتضح أنه وعد فارغٌ، حتى بعد أكثر من قرنٍ!

المستعمرات البشرية بين الكواكب

لقد حلمنا جميعًا بالاستقرار على المريخ أو الذهاب إلى كوكبٍ بعيدٍ عن الأرض، لكننا لا نرى حقيقة أن هذا يحدث في أي وقتٍ قريب، ونحن على يقينٍ من أنه لا يمكن لأي كوكبٍ أن يستضيفنا باستثناء كوكبنا العزيز، لقد أدركنا أخيرًا الطبيعة الفريدة للأرض، ونتعهد الآن بحمايتها، لا يجب أن نفكر في الذهاب إلى كوكبٍ آخٍر بينما نفشل فشلًا ذريعًا في الاعتناء بالكوكب الوحيد الذي لدينا.

 ملابس التنظيف الذاتي

القيام بالغسيل هو أكثر مهمةٍ مخيفة على الإطلاق، وفي هذا العالم سريع الحركة، لا أحد لديه الوقت الكافي للقيام بغسل الملابس، رداً على مشاكلنا طورت جامعة RIMT ملابس للتنظيف الذاتي، والتي تتطلب فقط بعض أشعة الشمس لتنظيف نفسها، لكننا مازلنا لم نحصل على فرصةٍ لتجربتها.

عدسات فائقة الرؤية

تخيل وجود عدساتٍ لاصقةٍ لا تؤدي إلى تحسين رؤيتك فحسب، بل تساعدك أيضًا في البحث عن المعلومات أثناء ارتدائها، تمامًا مثل وجود شريط بحث جوجل أمامك مباشرةً، حسنًا لدينا نظارات جوجل، لكنه ليس جيدًا كما كان متوقعًا، علاوةً على ذلك، ستكون هذه العدسات اللاصقة فائقة الرؤية مفيدةً للغاية لقواتنا العسكرية، دعونا نأمل أن نرتديها في هذه الحياة ونستمتع بتلك الأدوات التكنولوجية المميزة.

المصدر : inspiredot

اقرأ أيضًا: 20 تقدمًا تكنولوجيًا كان يجب أن يتحقق الآن أو هكذا ظننا؟

برجاء تقييم المقال

الوسوم

حورية بوطريف

أم جزائرية، ماكثة بالبيت، أحب المساهمة في صناعة المحتوى

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق