منوعات

وهم الربح من الإنترنت!

نقرأ يومياً العديد من العناوين الرنانة و المغرية على الإنترنت (اربح 15 دولار يومياً من مشاهدة الإعلانات، اكسب 300 دولار شهرياً من ملئ الإستبيانات، اربح الأموال من خلال تحميل ولعب الألعاب التالية…) لكن ما حقيقة هذه الأساليب لربح الأموال؟ وهل هي حقاً طرق فعالة “للربح”؟

لا تنخدع بالعناوين المضللة!

بالطبع لن تربح من مشاهدة الإعلانات وغيرها من هذه الطرق سوى القليل جداً وليس كما تقرأ في العنوان الخادع، فتلك العنواين تستخدم لجذب الزائر لقراءة الموضوع، ليكتشف لاحقاً أن هذه الطريقة ماهي إلا خرافة ولا يمكن تطبيقها في الواقع لتحقيق الربح المذكور.

لكن هل هذا يعني أن كسب المال من الإنترنت وهم؟

بالطبع لا فالكثير من الناس يحصلون على إيرادات كبيرة من الإنترنت، لكن يجب التمييز هنا بين ما يطلق عليه ب”الربح” من الإنترنت وبين العمل على الإنترنت.

الفرق بين “الربح” وبين العمل على الإنترنت

مصطلح الربح من الإنترنت  غالباً ما يشير إلى الطرق التي تكسب بها مالاً دون قيامك بعمل حقيقي، كملئ الإستبيانات أو لعب الألعاب ومشاهدة الإعلانات وغيرها من تلك الطرق.

أما العمل على الإنترنت فيعني القيام بعمل مفيد وكسب المال بالمقابل، وهو الطريقة الفعالة إذا كنت ترغب حقاً في جني الأموال، ومن أمثلة العمل على الإنترنت: تقديم خدمات معينة مقابل أجر (العمل الحر)، التسويق الإلكتروني وغيرها من الأعمال التي تعود على صاحبها والآخرين بالنفع.

كيف يستفيد أصحاب العناوين المضللة من خداعك؟

تستخدم العناوين المضللة التي توهم القارئ بسهولة الحصول على المال دون بذل أي مجهود يذكر لتحقيق نسب عالية من الزيارات، والتي تعود على أصحاب ذلك المحتوى المزيف بالنفع، فهم ببساطة يكسبون المال من خداع الزوار، وبالتالي هم من يربح المال في حقيقة الأمر وليس انت.

الطريق نحو العمل الحقيقي الفعال على الإنترنت:

بدايةً يجب أن تحدد ما تمتلكه من مهارات وخبرات بدقة، ثم تستعين بالفيديوهات الموجودة على اليوتوب أو المواقع الإلكترونية القيمة ذات المحتوى الحقيقي لتقودك نحو مواقع العمل التي يمكنك من خلالها تسخير مهاراتك لتقديم خدمات معينة حسب تخصصك ومجال عملك وتأخذ أجرا مقابل ذلك العمل، لكن يجب التنويه هنا أن العمل عن طريق الإنترنت لا يعطي نتائج سريعة، فإذا أردت تحقيق مكاسب كبيرة بوقت قصير فهذا صعب المنال، فعليك بالصبر والإستمرار في المحاولة، ولو كان الوارد قليلاً في البدايات لكنك ستكتسب خبرة أثناء العمل وهذه الخبرة هي التي ستمنحك الوارد الجيد لاحقاً، فالخبرة لها ثمن.

وفي الختام لا يوجد كسب دون عمل فلا تنخدع بكلمة “الربح” بل ركز على القيام بعمل وتذكر أن أي عمل كان لا يعطي نتائج سريعة سواء في الإنترنت أو على أرض الوقع، لذلك عليك بالصبر حتى تكتسب الخبرة الكافية لتحقيق المكاسب العالية.

جميع المقالات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي "22عربي"

OMRAN ALSHAIR

كاتب وصانع محتوى حائز على درجة البكالوريوس في الهندسة الإنشائية
زر الذهاب إلى الأعلى