رياضة

هكذا رد أمرابط الجميل لمدينة شهدت انطلاق مسيرته الكروية

ظهر الدولي المغربي نور الدين أمرابط لاعب النصر السعودي، في مقطع فيديو عبر حسابه على إحدى مواقع التواصل الاجتماعي، تداوله الكثيرون يظهر فيه عزمه بناء مسجد بالديار الهولندية، حيث تسكن عائلته. يأتي ذلك ضمن إحدى المبادرات الكثيرة التي يقوم بها اللاعب المحبوب لدى الجماهير المغربية، سواء بمسقط رأسه بالمغرب أو في هولندا.

نور الدين أمرابط يكشف تفاصيل مشروعه

وكشف جناح المنتخب الوطني المغربي، خلال مقطع الفيديو، تفاصيل خطته من أجل البدء في عملية بناء المسجد، وقد شارك ذلك مع معجبيه ومتابعيه، حيث أظهر النماذج الأولى لتصاميم البناء التي ستكون عليها هذه المعلمة الدينية الإسلامية.

وقال في مقطع الفيديو: “أنا هنا في هولندا، نحاول أن نبني مسجدًا، وهذه هي النماذج الأولى.. ماذا تعتقدون”؟، الأمر الذي خلق تفاعلًا كبيرًا من قبل متابعيه، حيث أعجب الكثيرون منهم بفكرة المشروع في ظل الإسلاموفوبيا التي عرفتها القارة الأوروبية مؤخرًا، والتي تحارب الإسلام بكل الأشكال.

رد الجميل لمدينته

ويعد نور الدين أمرابط، واحد من أبرز محترفي الدوري السعودي، وكان قد غادر المملكة العربية السعودية قبل رمضان باتجاه هولندا حيث تقيم عائلته في مدينة أوتريخت، حيث يحرص على قضاء الشهر المبارك بجوار أسرته كغيره من المغاربة في العالم، فبالرغم من عدم الكشف عن مكان المسجد إلا أنه من المرجح بناء هذه المعلمة الدينية الإسلامية في أوتريخت التي يقضي بها معظم أوقات إجازاته، والتي كانت منطلقًا لمسيرته الكروية التي تمتد من هولندا، وإلى انجلترا فإسبانيا ثم السعودية.

وينتظر الدولي المغربي انفراج الأزمة الحالية التي يمر بها العالم بعد توقف الدوريات، إثر تفشي وباء كورونا القاتل، من أجل العودة إلى الملاعب من جديد، ومواصلة رحلة البحث عن لقب الدوري السعودي رفقة العالمي الأصفر، بالرغم من أن إدارة النصر لم تحدد موعد لعودة اللاعبين إلى تدريبات النادي استعدادًا لاستئناف مباريات الدوري السعودي التي توقفت اضطراريًا بسبب جائحة كورونا، وذلك بعدما تم تحديد يوم 20 أغسطس القادم موعدًا مبدئيًا لاستئناف منافسات البطولة.

تألق أمرابط في النادي الأصفر السعودي

وتواجد نور الدين أمرابط بصفوف نادي النصر السعودي منذ صيف 2018 قادمًا إليه من واتفورد الإنجليزي، بعدما كان قد خرج من حسابات الفريق الإنجليزي، وفضل بعدها الالتحاق بالفريق السعودي، الذي لعب بقميصه ما يفوق 58 مباراة سجل فيها 9 أهداف وصنع 19 أخرى، حيث يشكل القوة الضاربة في الجبهة الأمامية للعالمي إلى جانب مواطنه المغربي الآخر عبد الرزاق حمد الله.

واستطاع لاعب النصر السعودي أن يتوج مع النادي الأصفر، بلقب دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين في 2018-2019، بالإضافة إلى تحقيقه كأس السوبر السعودي على حساب نادي التعاون في يناير الماضي، وهي أولى الألقاب التي يحصل عليها أمرابط في مسيرته الكروية خارج الدوري الهولندي، بعدما سبق له وأن لعب في فريق هولندي عريق PSV اندهوفن الذي توج معه عدد من الألقاب.

برجاء تقييم المقال

الوسوم

عبد اللطيف ضمير

كاتب مغربي مهتم بالآداب وتحليل الخطاب، صحفي رياضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق