أخبار الرياضة

مورينهو يفاجئ زياش بعد توقيعه لتشيلسي وكابوس صلاح يطارد حكيم

أشاد البرتغالي جوزيه مورينهو مدرب توتنهام الإنجليزي، بمشروع نادي تشيلسي الإنجليزي، بعدما عقد النادي اللندني الأزرق صفقات جيدة صيف هذا العام، وذلك من أجل الظهور بوجه قوي السنة القادمة خلال المنافسة على دوري أبطال أوروبا، والألقاب المحلية لإنجلترا، مشيرًا في الوقت نفسه إلى نوعية اللاعبين الذين تم التعاقد معهم، سواء من حيث المبلغ المالي أو القيمة الفنية والتقنية التي من المنتظر أن يضيفها هؤلاء اللاعبين، وفي مقدمتهم الدولي المغربي حكيم زياش، ولاعب منتخب ألمانيا تيمو فيرنر.

مدرب توتنهام المثير للجدل جوزيه مورينهو والذي يملك خبرة كبيرة في إنجلترا وإسبانيا وإيطاليا، خاصة وأنه كان مشرفًا على نادي تشيلسي وحقق معه مجدًا كبيرًا، أبدى بدوره إعجابه بالدخول القوي لنادي تشيلسي في سوق الانتقالات الصيفية لهذا العام وإبرام صفقات مميزة ومهمة، ستساعد نادي “البلوز” على الظهور بوجه مغاير السنة القادمة.

وقال مورينهو في تصريحات لشبكة “بي بي سي” البريطانية: “نادي تشلسي مثال للأندية التي تستثمر في اللاعبين، بضمّ أسماء مميزة جداً، على غرار حكيم زياش وتيمو فيرنر، وهذا كلّه قبل 9 مباريات من نهاية الموسم”.

وأكد جوزيه مورينهو الذي سبق وأن اشتغل مع رئيس نادي تشيلسي الإنجليزي، الروسي ابراموفيتش، على أن البلوز نادي لا يمكن مافسته أو مقارنته بباقي أندية الدوري الإنجليزي، من حيث الإمكانات المادية التي يضعها مالك الفريق لجلب خيرة اللاعبين، لكن هذا العامل سيخلق له منافسة شديدة معه على الألقاب.

وفي ذات الإطار، قال مدرب توتنهام: “أعلم جيداً بأننا لن نستطيع منافستهم مادياً، للسعي نحو تحقيق التوازن المالي، ويبقى الأكيد أنّهم سيكونون في عالم آخر، مقارنة ببقية الأندية، لكن كلامي لا يعنى أننا لن ننافسهم على الألقاب”.

وبدوره، أشار المدير الفني لنادي تشيلسي فرانك لامبارك، إلى ضرورة تغيير نمط النادي من جديد وضخ دماء جديدة من أجل الفوز بالألقاب، بعد غياب الفريق الأزرق على منصات التتويج الأوروبية والإنجليزية، وأن تحقيق هذا الهدف لا يتم إلا بالتعاقد مع أبرز اللاعبين، الأمر الذي جعل مالك النادي الروسي أبراموفيتش يتحرك في سوق الانتقالات الصيفية لهذا العام، ويتعاقد بشكل رسمي مع كل من المغربي حكيم زياش من أياكس أمستردام الهولندي، ثم ثاني هدافي الدوري الألماني تيمو فرينر لاعب لايبزج الألماني أحد أبرز الأندية التي نافست بايرن ميونيخ الألماني على لقب البطولة هذا العام.

وتوقع خبراء نجاح صفقتي المغربي حكيم زياش والألماني فيرنر، بالنظر إلى المقومات البدنية والفنية التي يتوفر عليها كل واحد منهم، بالإضافة إلى لعبهم بشكل رسمي مع أنديتهم ومنتخباتهم، لكن كل هذه الأشياء لا تشفع لهم من أجل اللعب بشكل رسمي مع الفريق، بل تحتاج الرسمية إلى العمل والصبر، ثم الظهور بوجه قوي في التمارين والمباريات، فأندية الدوري الإنجليزي تعتمد على اللياقة البدنية العالية والسرعة، عكس الدوري الهولندي الضعيف نوعًا ما مقارنةً بالدوريات الأوروبية القوية، ما قد يشكل تحدي آخر للمغربي حكيم زياش لإظهار مدى قدرته على حمل قميص البلوز وعدم تكرار سيناريو الدولي المصري محمد صلاح لاعب ليفربول الإنجليزي، حينما لعب لتشيلسي في عهد جوزيه مورينهو مدرب الفريق آنذاك.

برجاء تقييم المقال

الوسوم

عبد اللطيف ضمير

كاتب مغربي مهتم بالآداب وتحليل الخطاب، صحفي رياضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق