مدونات

ما هو سر السعادة؟

لو سألتك من هم السعداء، فعلى الأغلب ستكون إجابتك الأغنياء والطبقة المرفهة. طبعا الإجابة صحيحة، ولكن لماذا هنالك بعض الأغنياء التعساء و بعض الفقراء السعداء. نعم، إنهم ينظرون إلى قسم الكأس المملوء بالماء.

الأغنياء والفقراء

الأغنياء بطبيعة الحال يكونون أكثر سعادة من الفقراء بسبب المقتنيات الكثيرة التي يمتلكونها فهذا يؤدي إلى سهولة النظر بإيجابية إلى الحياة بسبب كثرة الإيجابيات بحياتهم وقلة السلبيات. ولكن هذه السعادة تأتي أيضا بدون الحاجة لنظر بإيجابية بسبب إفراز الدماغ للدوبامين(هرمون السعادة) بسبب الحصول على المقتنيات الجديدة. أما الفقراء فيملكون أشياء أقل ليستطيعوا النظر بإيجابية ولا يستطعن الحصول على المقتنيات الجديدة بسهولة.

سر السعادة

ولكن السعادة ليست حكر على الأغنياء، فكم من غني مكتئب وكم من فقير في سعادة. فهنا هو دليلك للسعادة:

نستطيع أن نقول أن سعادتك أو تعاستك هو أمر بين يديك، نعم إنه يعتمد على إرادتك لتصبح سعيدا،  فعندما تبذل المجهود لتركز النظر على ما لديك من النعم وتجاهل ما حرمت منه(طبعا الصعوبة تختلف من شخص إلى أخر) و تجنب المقارنة بما تملك مع الآخرين. ولكن هل هذا يعني أنك تسطيع أن تكون  سعيد دائما؟ الإجابة ببساطة لا، لأن هذا أولا بعيد عن الواقع كل البعد ولا أحد يستطيع أن يكون سعيد بعد بلاء أو بعد وقوع مصيبة. ولكن كمسلم باستطاعتك تصبير نفسك بالجنة وأيضا تذكير نفسك أن مع العسر يسرا. والرضى و التفاؤل يؤدون بالتأكيد إلى السعادة ولكن هذا لا يعني التوقف عن العمل لأن الرضى هو الرضى والعمل لتحسين الوضع الذي أنت فيه. والمثير للاهتمام أن بدون النظرة الإيجابية للحياة لا يمكنك تقريبا الحصول على السعادة.

هنالك أيضا عوامل أخرى قد تؤثر أيضا على مدى سعادة الشخص كقوة الشخص لتحمل المصائب، التوقعات الزائدة من الآخرين، الفشل المستمر إلخ… ولكن مثل هذه الوضع يتعلمها المرء مع مرور الوقت حتى يصبح إنسانا قويا وصبورا. ولكن لكل إنسان لديه طاقة تحمل فلهذا من الطبيعي جدا أن بعد تحمل كثير للمصائب أن تنفجر ولكن يجب أن تتذكر شيء مهما أنه مهما بلغت المصائب فيجب دائما التفكير بشكل إيجابي فهو دائما الحل لسعادة (أعرف أنني كررتها كثير ولكن هذا هو أهم قوانين السعادة مع عدم المقارنة مع الآخرين). فالسقوط والنهوض والفشل والتصحيح هو شيء طبيعي ولا يجب إطالة الحزن من اجله لإنه بدون الفشل لا يوجد نجاح.

بعض النصائح للسعادة

حاول دائما أن يكن لك أصحاب، حاول أن لا تقع في دائرة التفكير السلبي، حاول أن تظل علاقتك بربك قوية(هذي من افضل النصائح التي ممكن أن تتلقاها)، حاول أن لا تسمح لأي أحد على وجهه الكرة الأرضية أن يقلل بثقتك بنفسك، ابتعد عن الأفكار السلبية والأشخاص التي تزرع الأفكار السلبية بك، حاول أن يكون لديك طموح واضح  في هذه الحياة الدنيا  وتذكر دائما أن بعد العسر يسرا.

ماذا إذا وقعت في دوامة الاكتئاب؟

هنا يختلف تصرفك حسب حدة الاكتئاب إن كان حاد فأنت من الأفضل أن تراجع طبيبا نفسيا، أما إن كان ليس بتلك الحدة فإليك بعض النصائح: لاتظل وحيدا فالوحدة تغذي الاكتئاب، حاول تجربة شيء جديد، سافر إن كان باستطاعتك، بدل الأفكار السلبية بإيجابية واصبر فإن الله مع الصابرين.

جميع المقالات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي "22عربي"

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى