تكنولوجيا

لا أحد يستحق البقاء في الظلام.. تقنية جديدة للمكفوفين تساعدهم على الرؤية

يوجد حوالي 300 مليون مكفوف حول العالم منهم من ولد هكذا ومنهم من فقد بصره لاحقا، وتتزايد نسبة فاقدي البصر ممن تخطت أعمارهم أربعون عاما سنويا. وسنتحدث الآن عن تقنية جديدة للمكفوفين ستساعدهم على الرؤية، حيث  أن جهاز Brainport V100 يعمل على مساعدتهم على الرؤية. فهو جهاز يقوم بجعل اللسان يرى، العقل هو من يرى والعين هى الوسيلة لذلك واللسان هنا هو الوسيله الجديدة للرؤية.

تقوم تقنيه جهاز Brainport V100 على رسم الصورة عن طريق الذبذبات على اللسان، مثل طريقه برايل المستخدمة في الكتابة ولكن هذه المرة على اللسان وبرسم الصور الحية المواجهه لمستخدم الجهاز وذلك باستخدام كاميرا تصور ما أمامه وترسله إلى اللسان كصورة.

يقوم المستخدمون بالتدرب على استخدام هذا الجهاز لمده لا تقل عن 10 ساعات وبعد ذلك يمكنهم أن يشيروا على الأشياء ولاحقا يمكنهم تفادي أي عراقيل موجودة أمامهم.

بالرغم أن هذه مجرد تقنية لا تستبدل حاسة النظر للمكفوفين إلا أن هذا الجهاز يضيف للمكفوفين إمكانية الإحساس بالأشياء حولهم، ويمكنهم من تمييز الأحجام، الأشكال، وموقع وجهة الأشياء.

العمليه تشبه تعليم طفل الرؤية أو المشي فالاشياء تكون غريبة في أول الأمر ثم تصبح مألوفة ومعتادة عندما يمضي الوقت.

فلا أحد يستحق البقاء في الظلام.

قد يهمك أيضًا :

الذكاء الاصطناعي يغير معالم السياحة جذريًا حول العالم

الذكاء البشري.. لماذا يعد أنجح وسيلة استثمار في الدول العربية؟

العصر الرقمي.. كيف ستؤثر البيانات الرقمية على سلوكنا في المستقبل؟

أحدث الموضوعات :

3 خطوات فعالة لتأمين نظام إدارة المحتوى على الويب

٧ أخطاء عليك تجنبها عند تصميم موقع الويب الخاص بك

الجيمرز العرب واليوتيوب.. هل شهرت الألعاب الإلكترونية “أكرم كيمنك” وغيره أم العكس؟

برجاء تقييم المقال

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق