علوم وصحة

كيف تتجنب زيادة الوزن في الحجر ؟

كيف تتجنب زيادة الوزن في الحجر ؟ مع استمرار انتشار فيروس كورونا في جميع أنحاء العالم، وعدم العثور على علاج حقيقي حتى يومنا الحالي، حيث فقط يتم الاعتماد على تقوية المناعة لمواجهة المرض يظل الحجر هو وسيلة الحماية الأولى التي تلجأ إليها العديد من الدول لتحجيم انتشار المرض.

مع الحجر ستواجهنا مشكلة المكوث في البيت كثيرًا، ولن يكون هناك الكثير من الأنشطة المتاحة، مما يجعل الوقت مملًا، وبالطبع العديد من الأشخاص يعالجون الملل بتناول الطعام، مما يؤدي إلى زيادة الوزن.

فيما يلي مجموعة من النصائح التي يمكنها أن تساعدك في الإجابة على تساؤل كيف تتجنب زيادة الوزن في الحجر ؟ فتابعونا.

كيف تتجنب زيادة الوزن في الحجر

قرر متى ستأكل كل يوم

حتى لو كنت تعمل من المنزل في الوقت الحالي، فمن المحتمل أنك زدت بعض الوزن، ولاحظت اضطرابًا في روتينك الغذائي. يمكن أن يفعل ذلك شيئين أولاً، قد ينتهي بك الأمر بتناول كل الأطعمة الموجودة حولك، وثانيًا، قد تفعل المزيد من الأكل اللاواعي للتخفيف من الملل.

الحل هناك هو تناول الطعام وفق جدول منظم، تناول الإفطار في نفس الوقت كل يوم، وخطط لوجبة غداء، ووجبة خفيفة بعد الظهر، وهكذا.

إن الحفاظ على هيكل ليومك سيضمن أنك تعطي جسمك الطعام الذي يحتاجه، ولن تقلق بشأن الحصول على شيء عشوائي على مدار اليوم لن يكون مرضيًا في النهاية.

اختار ما ستأكله كل يوم

للاجابة على كيف تتجنب زيادة الوزن في الحجر ؟ فبدلًا من دخول مطبخك وقت الجوع، وحينها تقرر ماذا ستأكل؟ وبالتأكيد سيسطر جوعك حينها على قرارتك، وقد تختار أشياء غير صحية، حدد ما ستأكله مسبقًا لتتمكن من اتباع نظام غذائي عالي الجودة، وقليل السعرات الحرارية يمنعك من السمنة، وزيادة الوزن.

من الأفضل أيضًا، جعل الوجبات الصحية الجاهزة متاحة دائمًا في مطبخك، وهذا حتى إذا كنت مضغوط في الوقت يمكنك العثور بسهولة على الأطعمة الصحية، وعدم اللجوء لخيارات مرتفعة السعرات الحرارية.

حافظ على نفسك مشغولاً حتى لا يكون الملل سببًا في الأكل

يمكنك مساعدة نفسك في التغلب على نوبات الأكل الطائشة من خلال إبقاء نفسك مشغولًا قدر الإمكان، الملل يمكن أن يخدع عقلك ليعتقد أنك جائع. من السهل حقًا تناول وجبة خفيفة صغيرة في كل مرة تمر فيها بمطبخك، ولكن هذه الوجبات الخفيفة المتكررة يمكن أن تضيف المزيد من الوزن بسرعة إليك.

فهم العلاقة العلمية بين التوتر والجوع

للاجابة على تساؤل كيف تتجنب زيادة الوزن في الحجر ؟ يجب أن تعرف أن الأكل العاطفي في هذا الوقت أمر طبيعي ومتوقع. لا تخجل إذا كنت تتناول الآيس كريم كوجبة خفيفة بعد الظهر. يؤدي الإجهاد إلى ارتفاع مستويات هرمون الكورتيزول. وهناك سبب وراء وصولك إلى الأطعمة السكرية نتيجة لذلك. إن تناول السكر يحبط إفراز الكورتيزول في الدماغ، لذلك يجعلك تشعر بمزيد من الهدوء، ولكنه يضعك في دائرة مفرغة، حيث سترجع تتوق إلى تناول المزيد من السكر.

لتغلب على ذلك حاول الاعتماد على خيارات من الأطعمة الحلوة الصحية، مثل الشوكولاتة الداكنة، أو الكيك الصحي، أو  البودينغ، وغيرها من الخيارات.

كن يقظا وتوقف عن الأكل عندما تكون ممتلئا

ومازلنا مع كيف تتجنب زيادة الوزن في الحجر ؟ وسيساعدك الأكل اليقظ على تجنب زيادة الوزن، وهي تقنية تعني أن تتوقف وتلاحظ مذاق وملمس ما تأكله دون تشتيت الانتباه (أوقف تشغيل التلفزيون!)، مما يساعدك في النهاية على الاستمتاع تمامًا بطعامك والشعور بالرضا. كما أن الأكل اليقظ يميل أيضًا إلى إبطاء سرعة تناول الطعام، مما يساعدك على أن تكون أكثر انسجامًا مع إشارات الشبع.

حافظ على نشاطك ولو كان بسيط

حتى ولو كنت تمارس الرياضة لفترة بسيطة سيساعدك هذا أن جسمك سيظل يحرق سعرات حرارية. من المحتمل أن تكون صالة الألعاب الرياضية الخاصة بك مغلقة، وقد لا تشعر بالراحة للقيام بالتمارين بمفردك، ولكن الحفاظ على النشاط الدائم سيساعدك على تخطي فترة  الحجر بسلام.

سواء كان الأمر يتعلق بتنظيف منزلك، أو الجري صعودًا ونزولاً على الدرج، أو غسل الملابس، وتنشيرها جميعها أنشطة توفر فرصة لرفع معدل ضربات قلبك وحرق السعرات الحرارية. الحركة أيضًا تساعدك على التقليل من التوتر، والقلق، والاكتئاب بجانب حرق السعرات الحرارية.

إعادة ترتيب أولويات النوم للحفاظ على هرمونات الجوع تحت السيطرة

يمكن أن يكون لعادات النوم السيئة تأثير سلبي على العادات الغذائية، وقلة النوم تعطل الهرمونات التي تتحكم في مشاعر الجوع والشبع، وتقلل من الدافع للنشاط البدني.

لا داعي للسهر لفترات طويلة لأن ليس لديك شيء تفعله في الصباح، حاول خلق أنشطة تبقي يومك طبيعي حتى أثناء الحجر لتحول دون شعورك بالملل.

كانت هذه أبرز التفاصيل المتعلقة بـ كيف تتجنب زيادة الوزن في الحجر ؟ وبشكل عام حاول تطبيقها لتستفيد من هذا الوقت المستقطع من الحياة حتى تعود الحياة مرة أخرى لطبيعتها، وينتهي وباء كوفيد 19.

هبة الفلاج

هبة الفلاح كاتبة، ومحررة إلكترونية مع خبرة عملية تمتد لأكثر من 7 سنوات، أعشق الكتابة منذ أن كان عمري 11 عام لذا، عملت كمحررة صحفية لبعض الوقت، وحاليًا اتجهت لمجال الكتابة الإلكترونية، أعشق الكتابة في كل المجالات بلا استثناء، هدفي الأساس هو أن أقدم تجربة قراءة جيدة للزائر يستفيض بها من المعلومات دون الشعور بالملل.....

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى