أسلوب حياة

علاج السمنة في علم النفس

علاج السمنة في علم النفس

العلاج النفسي للسمنة هو أداة يمكن استخدامها في علاج الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن والبدانة، فعلم النفس يساعد على اكتشاف سلوكيات الأكل الخاطئة والتي تؤثر سلباً على صحة المريض ويدرب الشخص المصاب بالسمنة على تغيير سلوكياته وأفكاره للتخلص من مسببات السمنة و علاجها بعد ذلك دون عودة، يسمى في علم النفس العلاج المعرفي السلوكي.

بعض الاسباب النفسية للسمنة

يساعد الطبيب النفسي والمعالج السلوكي المعرفي مرضاه بتقديم يد العون ليخلصهم من
-أعراض فوبيا الاكل
-علاقة التوتر بالسمنة
– علاج الشره في الأكل
-اضطراب الاكل القهري
– اسباب الإفراط في الأكل اضطراب الاكل ومشاكل اخرى

طبيب نفسي لعلاج السمنة

بالرغم من العدد الهائل لقاعات الرياضة والجم إزداد عدد الأشخاص الذين يعانون من السمنة و زيادة الوزن و تراكم دهون الجسم خاصة بعد جائحة كورونا فقد زاد عدد المصابين بداء البدانة حول العالم، و لتقديم الدعم النفسي وعلاج الاضطرابات الغذائية المسببة للسمنة قام مجموعة من علماء النفس بتطوير عدة تقنية بعيدة عن جراحة التكميم او الكيتو دايت او عمليات المنظار أو البالون.

طرق التخلص من السمنة

تقنية PLWP للطبيب النفسي والمستشار السلوكي المعرفي السعودي ياسر نصار العمري هي واحدة من عدة طرق تستخدم للتخسيس والنحافة، بالاضافة لامكانية نحت الجسم بالكريستال و……..، كل هذا واكثر من اجل مساعدة الاشخاص المعنيين للتخلص من الوزن الزائد واعادة الثقة في النفس.

نجاح علم النفس في علاج السمنة

ساهم الطب النفسي في شفاء الكثيرين مع عدم انتكاس حالاتهم الصحية بعد العلاج، و مازال يقدم يد العون لكل شخص يرغب فعلا في علاج السمنة، من خلال التعرف على المعتقدات الخاطئة والأفكار السلبية التي كانت وراء زيادة الوزن، يقدم الطبيب النفسي دورات تجعل المريض يثق في مظهره و يحب شكله.

اتباع علاج نفسي للسمنة أثبت أهمية كبيرة خاصة لأولئك الذين عانوا من صدمات نفسية مؤلمة أو من تعرضو للتحرشأو الاضطهاد، و نتج عنها عدة سلوكات خاطئة مثل اضطرابات الأكل أو اضطرابات القلق والاكتئاب.

كيف تعالج السمنة نفسياً

يساهم العلاج النفسي في إدارة الوزن بشكل أفضل و كذلك أظهر العلاج السلوكي المعرفي فعاليته في علاج السمنة والبدانة وقد نجحت دورات التدريب وشحن الطاقة الايجابية مع الكثيرين وتخلصي فعلياً من الوزن الزائد بدون عودة.
– اولا : قبل كل شيئ تحسين احترام المريض لذاته و مساعدته على إدارة عواطفهم والمشاكل التي يواجهها لا محال.
– ثانياً: مساعدة المريض على تنظيم سلوكيات الأكل للتخلص من السمنة وعدم عودة الوزن المفقود مجدداً.

علم النفس و علاج السمنة

يتم استكشاف مناهج علاج نفسي جديدة باستمرار، كما يسعى الكثيرين من أطباء علم النفس و المعالجين السلوكيين لاكتشاف طرق وأنماط مختلفة للتخلص من الوزن دون عودة، من خلال حصص استماع للمرضى و تنظيم دورات رشاقة أونلاين، يتم من خلالها مرور المريض بتحليل نفسي لأسباب السمنة يهدف لتقييم الحالة النفسية للشخص المصاب بالسمنة، ثم تحديد العوامل الداعمة للوزن الزائد واستمراره بالرغم من اتباع المريض لحميات قاسية وطرق عديدة للتخسيس وممارسة الرياضة بدون جدوى.

حقيقة ان كل طرق التخسيس القاسية وأنماط علاج السمنة المتعددة سواء كانت بالجراحة او التكميم او البالون أثبتت فشلها في الكثير من المرات.

كيف يقوم الطب النفسي بعلاج السمنة

يساهم العلاج النفسي في إدارة الوزن بشكل أفضل، ثبت أن العلاج السلوكي المعرفي فعال في علاج السمنة بشكل ممتاز، يتم تقديم اليقظة والتنويم المغناطيسي إدارة العواطف والتوتر للسيطرة عليها، في علم النفس النهج المستهدف اضطراب صورة الجسم يقلل من استياء العقل ويخفف من ردود الفعل في ما بعد الصدمة، و يتم استكشاف مناهج العلاج النفسي الجديدة.

سنهتم في المقالات القادمة بـ الأسئلة التالية
من هم الأكثر تضررا من السمنة؟
ما هي الأمراض التي تسببها السمنة؟
لماذا السمنة مرض؟

سامية بوترعة

كاتبة ومحرر و محسنة محركات بحث، أكتب عبر بلوقر او ووردبراس مقالات حصرية لكل المدونات: السياحة، العمارة و البستنة، الاقتصاد، الصحة و الجمال، الموضا، الطبخ و الرشاقة مقالات ممتازة متوافقة مع السيو seo تتجاوز الالف كلمة .. 0213696178387

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى