مال و أعمال

كم تنفق فيسبوك لحماية مارك زوكربيرج؟

إن الحفاظ على أمان السيد مارك زوكربيرج  يعد أمرا مكلفا جدا، فقد أنفقت شركة فيسبوك مبلغ 13 مليون دولار علي تكاليف الأمن والسفر الشخصية للرئيس التنفيذي للشركة عام 2018، وفقًا لوكيل الايداع يوم الجمعة.

وشمل ذلك مبالغ إضافية جديدة بقيمة 10 ملايين دولار لتغطية تكاليف الأمن الإضافية مثل حراس الأمن والمعدات والخدمات والتحسينات السكنية.

وقال وكيل الإيداع: “إن السيد مارك زوكربيرج هو واجهة شركة فيسبوك وما يحدث له يعود أثره على شركتنا، ونتيجة لذلك، يرتبط الشعور السلبي بشركتنا مباشرةً بالسيد مارك زوكربيرج  وذلك عندما يتعرض إلى أي مضايقات من أي نوع”.

ومثل العديد من المديرين التنفيذيين الأثرياء، يتلقى زوكربيرج راتباً رسمياً قدره دولار واحد في السنة. كما أنه لم يتلق  أي ميزة إضافية غير متوقعة أو مكافآت الأسهم في عام 2018.

ومع ذلك، ازداد إجمالي تعويضات زوكربيرج من 9.1 مليون دولار في عام 2017 إلى 22.6 مليون دولار في عام 2018 من أجل تغطية الزيادة في تكاليف الأمن الخاصة به.

وكانت هذه الزيادة نتيجة لتهديدات محددة يتعرض لها زوكربيرج  وشركة فيسبوك وهو أمر واضح جدا بالنسبة للشركة.

كما تدفع شركة  فيسبوك لزوكربيرج والأمن الشخصي لعائلته في منازلهم وكذلك أيضا عندما يسافر. كما أنفقت الشركة حوالي  2.6 مليون دولار من جملة التكاليف التي تنفقها الشركة علي حمايته بشكل عام علي طائرته الخاصة للسفر في عام 2018، والتي قالت الشركة إنها جزء من البرنامج الأمني.

وعلاوة على ذلك تتعرض الشركة لحملة من الإشاعات والتي تبدو بلا توقف للسنة الثانية على التوالي. حيث واجهت شركة فيسبوك مجموعة من الانتقادات الواسعة وذلك بسبب استخدام شركة كامبريدج اناليتيكا معلومات شخصية عن أكثر من 87 مليون شخص علي الفيسبوك لتمكين سيادة البيض (ذوي البشرة البيضاء) و تعزيز خطاب الكراهية علي المنصة. كل هذه الاحداث أثارت قدرا كبيرا من المشاكل لشركة فيسبوك ومؤسسها البالغ من العمر 34 عاما.

ويقول أحد موظفي فيس بوك “إن السيد زوكربيرج هو واحد من أكثر المسؤولين التنفيذيين شهرة في العالم، ويرجع جزء كبير من ذلك إلى حجم قاعدة مستخدمينا واستمرار تعرضنا لاهتمام وسائل الإعلام العالمية والتشريعية والتنظيمية”

ثم أضاف “إن شركة فيسبوك زادت أيضًا من حجم الأموال التي تم تخصيصها للأمن الشخصي لرئيسة العمليات علي الفيسبوك شيريل ساندبرج بمبلغ 1.1 مليون دولار”

كما يعد السيد زوكربيرج واحدًا من أغنى الناس في العالم وتقدر ثروته بما يزيد عن 70 مليار دولار، وفقًا لمؤشر بلومبرج.

برجاء تقييم المقال

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق