رياضة

ريال مدريد يفتح باب الرحيل لحكيمي وثلاثة أندية تدخل المنافسة

تداولت تقارير صحفية إسبانية قريبة من الفريق الملكي، أن نادي ريال مدريد الإسباني مستعد للتخلي عن الدولي المغربي ولاعب بروسيا دورتموند الألماني المعار أشرف حكيمي لأي فريق يريده خلال الفترة المقبلة من الانتقالات الصيفية، وأنه لا يمانع في بيعه لأي فريق آخر يريد التعاقد معه، كون نادي الميرنغي يتوفر على الدولي الإسباني داني كارفاخال كبديل له في الجهة اليمنى.

صحيفة “ماركة” الإسبانية الواسعة الانتشار أكدت أن أندية أوروبية كبيرة تسعى للتعاقد مع المغربي أشرف حكيمي، وتستعد لمباشرة المفاوضات مع النادي الملكي الذي حدد سعره بثمانين مليون يورو، كشرط أساسي للتخلي عن جناحه الذي عاش عامين من التألق الكبير رفقة فرسان القلعة الصفراء، بروسيا دورتموند محليًا بالدوري الألماني وقاريًا بدوري أبطال أوروبا لهذا العام.

رئيس ريال مدريد الإسباني فلورونتينو بيريز لا يريد الخروج خاسرًا من هذه الصفقة التي تسيل لعاب أندية كبيرة بالقارة العجوز، فقد وضع العديد من السيناريوهات التي تخول لفريقه الاستفادة ماديًا ومقايضةً، ومن ذلك فإنه يراهن على نجم بروسيا دورتموند الألماني، الفتى الذهبي للفريق النورفيجي، أيرلينغ هولاند، النادي الألماني قد يتخلى عن نجمه النورفيجي ويبقى على المغربي أشرف حكيمي كي يستفيد ماديًا من الصفقة.

وأشارت الصحيفة إلى اهتمام ثلاثة أندية كبيرة بجناح أسود الأطلس؛ وهي بروسيا دورتموند الألماني، ثم أس ميلانو الإيطالي، فباريس سان جيرمان الفرنسي، لكن الشرط المالي يبقى عائقاً أمام نجاح هذه الأندية في التوقيع لحكيمي، ما قد يجعل أحد هذه الأندية تدخل في صفقة مقايضة مع ريال مدريد إذا أرادت الفوز بهذه الصفقة.

الفريق الفرنسي نادي باريس سان جيرمان يضع أشرف حكيمي أحد أبرز الأسماء التي يعمل على التعاقد معها خلال الصيف القادم، وقد خصص لها مبلغًا ماليًا وصل إلى خمسين مليون يورو، ويستعد لمفاتحة الريال بشكل رسمي من أجل جلب الفتى المغربي ذو الـ 23 عاماً إلى حديقة الأمراء، وقد يرفع الفريق الأزرق من المبلغ المالي كي يفوز بهذه الصفقة لأنه يعاني خصاصًا في الجهة اليمنى، ولن يجد أفضل من المغربي المتألق أشرف حكيمي لسد هذا الفراغ.

وتبدو فرصة النادي الفرنسي أكثر جدية في الفوز بتوقيع المغربي أشرف حكيمي، فالنادي الفرنسي يتوفر على سيولة مالية كبيرة تسمح له بشراء عقد أي لاعب في العالم، في حين أن منافسيه ميلان الإيطالي وبروسيا دورتموند الألماني لن يستطيعا التوقيع لحكيمي بهذا المبلغ المالي الكبير، ويراهن كلاهما على أسلحته الخاصة من أجل إغراء الفريق الملكي ريال مدريد الإسباني.

الدولي المغربي أشرف حكيمي يفضل عدم العودة إلى فريقه الأم ريال مدريد الإسباني، ويريد إكمال مسيرته الكروية في أندية تمنحه الرسمية واللعب بالفريق الأول، دون الجلوس على كرسي الاحتياطي الذي عاش كوابيسه وبرودته في الفريق الأبيض الملكي سنوات قبل الانتقال إلى الدوري الألماني، حيث كانت البداية الحقيقية لجناح المنتخب المغربي.

برجاء تقييم المقال

الوسوم

عبد اللطيف ضمير

كاتب مغربي مهتم بالآداب وتحليل الخطاب، صحفي رياضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق