ريادة أعمال وإدارة

خمس خطوات ونصائح للنهوض بأي شركة ناشئة

لقد اعتاد الموظفون على أن يشغل تفكيرهم الجوانب اليومية للنشاط التجاري، مثل التركيز على الطريقة التي سيمر بها العمل خلال هذا الأسبوع أو حتى ذلك اليوم. وفي حين أن هذا النهج غالبًا ما يكون ضروريًا للاستمرار في الدوام اليومي، أو لبدء شركة ناشئة صغيرة، فإنه لا يمكن اعتماده على المدى الطويل للنهوض بالشركة.

حيث يرغب العديد من رواد الأعمال في النظر إلى ما هو أبعد من مجرد تأسيس شركة، فهم يتطلعون إلى ترك بصمة دائمة لعملهم. وتعد الطريقة الوحيدة لترك هذه البصمة هو التفكير في كيف وأين تريد ترك بصمتك.

خمس لترك بصمة دائمة لعملك عند تأسيس شركة ناشئة

ضع النهاية في اعتبارك

  • حدد ما يهمك على المدى الطويل وقم بصياغة رؤية كبيرة.
  • ركز يوميًا على كيفية وصولك أنت وفريقك إلى النهاية التي تريدها، بدايةً من اليوم.

لا تنغمس في دراما معاناتك بدلًا من التركيز على رؤية هدفك النهائي

  • تذكر أنك تقوم بإنشاء شيء سيصمد أمام الزمن. لذا عش الآن مع وضع النهاية في الاعتبار.

تخلص من المشتتات الضارة على الفور

  • كلما أسرعت في الاستفادة من مهارات الآخرين للمساعدة في مهام مثل الإدارة والمحاسبة والتسويق وأي واجبات يومية أخرى يمكنك توظيفها، كان ذلك أفضل حالًا.
  • فكر في الأمر: هل كان ستيف جوبز سيكون ناجحًا إذا أمضى وقته في محاولة نشر منشورات على وسائل التواصل الاجتماعي وكشوف الرواتب الأسبوعية؟
  • إن عدم القدرة على التخلي عن السيطرة على المهام اليومية يجعلك مديرًا دقيقًا ومفكرًا صغيرًا. ولكن لا تترك مثل هذه الأنشطة تعيق تقدمك. لذا فكر جيدًا الآن وقم بتوظيف متخصصين للعمل عليها، وركز على رؤيتك المبتكرة.

لا توظف أفضل فريق، وظف الفريق الأكثر تعاونًا

شركة ناشئة
شركة ناشئة
  • يتطلب التميز في العمل أن تتمتع بالثقة في نفسك وأن تكون فكرتك متوازنة تمامًا مع التواضع للانفتاح على اقتراحات وتحسينات الآخرين.
  • أنت تريد فقط أعضاء الفريق الذين يتمتعون بأكبر قدر من الروح والتحفيز ليكونوا في قبيلتك وأن يساهموا في رؤيتك أثناء تكوين شركة ناشئة.
  • لا يكفي أن يتحدث رائد الأعمال عن رؤيته أو يطبعها ويضعها في إطار المكتب. بل تحتاج إلى تكرار رؤيتك والتبشير بها إلى فريقك وإلى العالم، حتى تبدأ في النهوض بعملك.

فكر في بناء إرث لشركتك

  • عندما يبدأ فريقك في النظر إليك بمحبة بينما تتحدث عنهم، فإنك هكذا تقوم ببناء إرث شركتك.
  • تعد أحد المعايير الرائعة للقيادة هو إنشاء فريق قوي ويمكن الاعتماد عليه ثم الابتعاد عنه قليلًا لضمان استمراره بدونك.
  • إذا رحلت وذهب إرثك معك أو الفريق الذي كونته، فلن تكون بصمتك مؤثرة بما يكفي.

ومن أجل إنشاء إرث قوي بما يكفي حتى عندما تتنحى يستمر الحلم، يجب أن تفكر في الاستقلالية واستراتيجية الخروج الشخصية في جميع الأوقات أثناء إنشاء شركة ناشئة لاختبار نقاط الضعف والثغرات في رؤيتك الكبيرة والنهوض بعملك.

المصدر

اقرأ أيضًا :

أكثر طرق تسريع موقع الووردبريس فاعلية

كيفية بدء عمل تجاري خطوة بخطوة

برجاء تقييم المقال

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق