ريادة أعمال وإدارة

حققت أرباحًا ضخمة.. تعرف على أشهر الحملات التسويقية عبر التاريخ

يعتقد الكثير من الناس أن مفهوم التسويق هو مجرد عملية البيع والشراء و الإعلانات، علمًا أنه مفهوم أوسع من ذلك، حيث أن عمليات البيع والشراء هي جزء منه، بينما الفكرة الرئيسية لمفهوم التسويق هي إنتاج ما يمكن بيعه، ثم تطور مع مرور الزمن وأصبح مجموعة من الأنشطة التي تعمل على تطوير المنتجات والخدمات التي تساعد المؤسسة على تحقيق الأرباح عبر خطة زمنية مناسبة  واكتشاف رغبات العملاء.

وعرفت ممارسة التسويق منذ آلاف السنين، ففي عام 35 م اشتهر أمبر يشيوس وهو صانع صلصة السمك في مدينة بومبي الهندية، وكانت ذات جودة عالية ووصلت سمعتها إلى فرنسا، وفي العصور الوسطى ظهرت الأسواق في أوروبا وكانت تعقد مرة واحدة أو مرتين في الأسبوع، وبدأت الأسواق الدائمة مع مرور الوقت في الانتشار خصوصًا في المدن والبلدات الكبرى.

مر التسويق في العديد من المراحل عبر الزمن، وأهم هذه المراحل التوجه الإنتاجي عبر إنتاج أكبر كمية من السلع لزيادة الطلب عليها حيث أن الزيادة في الإنتاج تقلل من ارتفاع التكلفة ثم التوجه البيعي، وعندما أصبح العرض يفوق الطلب بدأت المنشات نحو بيع منتجاتها عبر توزيعها على مختلف دول العالم مرورًا بالتوجه التسويقي الحديث وهو يقوم على حاجة المستهلكين والتسويق المتكامل ويشمل الإنتاج  والتمويل والتطوير والتوزيع وتحقيق الأرباح على المدى الطويل عبر تحقيق رغبات المستهلك والمفهوم الاجتماعي من خلال تحقيق التوازن بين المستهلكين ومرعاة القدرة الشرائية لهم.

لاشك أن التسويق حقق أهداف الشركات والمتاجر في زيادة المبيعات من خلال الترويج للسلع والمنتجات وإعلام الجمهور المستهدف بوجود السلعة في الأسواق وخصائصها ومزاياها وتسعيرها بسعر مغري، وإقناع الباعة والموزعين بشراءها. فالتسويق يساهم بشكل كبير في إحداث عملية تواصل بين المجتمع والمؤسسات والشركات عبر الإعلان والمحفزات والعلاقات العامة والبيع الشخصي.

سعت الكثير من الشركات الكبرى في العالم إلى الابتكار والإبداع في عمليات التسويق حتى تصل إلى عدد أكبر من شرائح المجتمع في عام 2017 لجأت شركة دومينوز بيتزا إلى التسويق المجتمعي عبر سد الحفر في الطرقات والشوارع العامة في عدد من المدن الأمريكية ووضعت شعار الشركة وعبارة “نعم نحن قمنا بذلك”، وبلغت عائدات الشركة أكثر من 2 مليار دولار من العام نفسه.

يمنح التفكير خارج الصندوق في عصر متسارع، الشركات قوة أكبر للمنافسة، وفي عام 2013 استغلت شركة أوريو انقطاع التيار الكهربائي خلال مباراة السوبر بول وتوافد الجمهور على شبكات التواصل الاجتماعي للتعليق على الأمر، ليظهر فريق أوريو وقاموا بنشر قطعة بسكويت في الظلام مع عبارة بسيطة “ما يزال بإمكانك أن تغمس في الظلام”، وتم إعادة التغريدة 10.000 مرة في ساعة واحدة وهذا يسمى التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي. الأمثلة على الإبداع والابتكار في عالم التسويق كثيرة وملهمة.

اقرأ أيضًا: ١٠ طرق سريعة للترويج للمدونة والتسويق للمحتوى الخاص بك

اقرأ أيضًا: 8 أخطاء في التسويق بعمولة عليك تجنبها

برجاء تقييم المقال

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق