سياسة و تاريخ

بسبب رئيس إسرائيل.. ثورة غضب وصدمة من خدمة SIRI للآيفون

في مفاجأة غير متوقعة، “سيري” المساعد الشخصي الصوتي من آبل المتوفر في جميع أجهزة الآيفون، قد أخبر مستخدمي iPhone لفترة قصيرة مساء يوم السبت بأن روفين ريفلين الرئيس الإسرائيلي “هو رئيس دولة الاحتلال الصهيوني“.

نشر العديد من مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي الإجابة الغير المتوقعة بسرعة عبر الإنترنت، وتساءلوا عما إذا كانت Apple قد تم اختراقها أم لا.

ومع ذلك، قد قامت شبكة I24 إسرائيل نيوز في وقت لاحق بالأدعاء بأن الخلل يرجع إلى أن شخصا ما قام بتغيير صفحة ويكيبيديا الخاصة برئيس إسرائيل. نظرًا لأن ردود Siri تعتمد على المعلومات المتاحة للجمهور عبر الإنترنت، فغالبًا ما تكون ويكيبيديا مصدرًا أساسيًا لإجابات المساعد الشخصي للمستخدمين.

وفقًا لـ i24 ، كان الخطأ على صفحة ويكيبيديا لمدة “عدة دقائق” ، وقد تم التغيير بواسطة مستخدم باسم مستعار “رجل عربي”، الذي قام  أيضًا بوصف الرئيس الإسرائيلي روفين ريفلين ب “الطفل الرئيسي لإسرائيل”.

وهذا قد قام فريق 22 عربي بتحميل الفيديو الخاص برد “سيري” على الخادم الخاص بنا في حال نجاح اللوبي الصهيوني في حذف الفيديو من على خوادم تويتر.

هذا وقد قام العديد على Twitter بالتعبير عن شعورهم بالإحباط والغضب والصدمة.

فيمل يلي بعض من ردود الأفعال على تويتر:

 

روفين ريفلين

يشغل روفين ريفلين حاليًا منصب الرئيس العاشر لإسرائيل. و تولى منصبه في عام 2014، وشغل سابقًا منصب رئيس البرلمان الإسرائيلي، الكنيست.روفين ريفلين

إسرائيل المحتلة للأراضي الفلسطينية، تأسست رسميا في عام 1948 بواسطة الحركة الصهيونية، في مواجهة الاضطهاد الكبير في جميع أنحاء أوروبا وأجزاء أخرى من العالم، مما دفع القادة والمفكرون اليهود لإنشاء دولة يهودية وبدأ العديد من اليهود من جميع أنحاء العالم بالانتقال إلى فلسطين المحتلة.

وقد واجهت الحركة الصهيونية معارضة كبيرة من السكان الفلسطينيين، الذين كانوا ولازالوا غير مستعدين للتخلي عن الأرض التي عاشوا فيها لعدة قرون.

تم إجبار الآلاف من الفلسطينيين على النفي، حيث يعيش عدد كبير منهم كلاجئين في الدول العربية المجاورة، مثل لبنان والأردن وسوريا. في هذه الأثناء، استمرت إسرائيل فلسطين المحتلة في النزاع على حدودهما المعترف بها دولياً، حيث تسيطر الحكومة الإسرائيلية إلى حد كبير على حركة الفلسطينيين وكذلك على مواردهم.

ودائما ما يتم الإشارة إلي إسرائيل باسم “دولة الاحتلال الصهيوني” من جانب الشعوب العربية ، مستخدمين المصطلح لتقويض شرعيتها (للآسف بعض الحكام والقنوات الإعلامية لهم رآي أخر)، ونتيجة لذلك، يرى الكثير من الإسرائيليين واليهود حول العالم أن المصطلح معاد للسامية.

المقال مترجم بتصرف، المقال الأصلي هنا.

برجاء تقييم المقال

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق