تكنولوجيا
أحدث المقالات

تقييم و تجربة ايباد 2018 برو

لا شك أن جهاز ايباد برو (iPad 2018 Pro) من الجيل الثالث هو جهاز لا يصدق (هائل) بسعر لا يصدق (سيئ).

في الواقع ، لا نزال نشعر ببعض الصدمة لأن شركة آبل لم تقلل من سعر جهازها iPad Pro 10.5in الذي يبلغ عمره عامًا حيث اختارت بدلاً من ذلك طرح طرازات جديدة في فئة تسعيرية جديدة تمامًا.

المحترفين و المبدعين القادرين على تحمل سعره سينتهي بهم الأمر إلى سعادة ناقصة في حال شرائهم لهذا الجهاز الجديد.

إنه هو وحش الرسوم البيانية العملاق القادر على القيام بأي مهمة بالغة التعقيد.

الجهاز موضوع في هيكل من الالومنيوم الجميل والخفيف بشكل مدهش مع توفر مجموعة من الملحقات المحسنة بشكل كبير ، على الرغم من أنها بالطبع تكلف الكثير كعادة أبل.

المميزات:

  • البروسيسور و معالج الرسوم الخارق و الذي يتفوق علي جهاز الماك بوك إير Macbook Airويقترب من سرعة الماك بوك برو Macbook Pro.
  • إختفاء زر الهوم ليصبح الجهار بإطار نحيف مستغلا كل المساحات لإظهار حجم الشاشة الضخم.
  • تحسين القلم و نظام شحنه اللاسلكي.
  • جودة صوت الرائعة.
  • تزويد الجهاز بمدخل يو اس بي سي USB-C و الذي يتيح التوصيل بعدد أكبر من الأجهزة و خصوصا الكاميرات و لكن يبدو أن أبل نسيت ان يو اس بي هي اختصار ل منفذ التوصيل الشامل و لكن يظل منفذ الاتصال في أجهزة أيباد محدود بنوعية معينة من الأجهزة.

العيوب:

بدون سرد للعيوب يظل أكبر عيب هو آن جهاز الايباد برو 2018 مقيد بنظام الاي او اس iOS المحدود مما لا يجعله بديلا لأجهزة الكمبيوتر المحمولة في ظل رغبة جميع مستخدميه في الاستغناء عن اجهزتهم المحمولة و استبدالها بجهاز الاي باد و لكن يظل تنفيذ بعض المهام السهلة غاية في التعقيد أو مستحيلة علي أجهزة الأي باد.

التجربة العملية:

العمل علي جهاز ال ايباد برو  ممتع كعادة تجربة المستخدم لجميع أجهزة أبل و مع الشاشة الكبيرة 12.9 انش يقترب الشعور بأنك تعمل علي جهاز كمبيوتر محمول و خصوصا مع إضافة لوحة المفاتيح من أبل و لكن في النهاية أنت تعمل علي جهاز أي فون ذو شاشة كبيرة بدون أن تشعر أنك إستفدت من إمكانيات البروسيسور و معالج الرسوم بشكل كامل و في الأغلب يظل أغلب إستخدامات الجهز هي تصفح الإنترنت و الصور و بعض البرامج الاعتيادية ولا نجد أي مبرر لتبذير هذا المبلغ علي جهاز الأي باد 2018 لأغلب المستخدمين حيث سيحتاج المستخدم دوما لفتح كمبيوتره المحمول من أجل تنفيذ بعض العمليات البسيطة التي لا يسمح بها جهاز الأي باد.

برجاء تقييم المقال

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق