أسلوب حياة

الموهبة وحدها لا تكفي: اختر أن تصبح أكثر من شخص موهوب

غالبًا ما يبالغ الناس في تقدير الموهبة، فإذا كانت الموهبة تكفي للنجاح وحدها، لماذا أنا وأنت وأشخاصٌ موهوبون للغاية وليسوا على درجة كبيرة من النجاح؟ لا يمكننا إنكار أهمية الموهبة، لأنها تعتبر مصدر أساسي ولكنها لاتكفي أبدًا، فلا يوجد شيء في العالم يمكنه أن يحل محل الإصرار والعمل الجاد.

ما الذي يقتضيه النجاح؟ وهل يستطيع أي إنسان تحقيق النجاح؟وهل الموهبة تكفي للنجاح بمفردها؟

لكل إنسان قيمة متساوية ولكن ليس لديهم موهبة متساوية. إن الموهبة تمنحنا الفرصة بينما الخيارات الصحيحة تفتح باب النجاح. فكل إنسان قادر على فعل شيء معين أفضل من أي شخص أخر وذلك إذا استطاع أن يطور من موهبته ويدرك قدراته لتحقيق النجاح.

اقرأ أيضًا: «اصنع لنفسك ماركة».. هل التعامل مع الناس يحتاج لهذا التعقيد؟

وقال جون سي ماكسويل، الخبير العالمي في فن القيادة، في كتابه “الموهبة وحدها لا تكفي”، إن هناك ثلاثة عشر خيارًا لتنمية موهبة أي شخص إلى أقصى حد ممكن.

13 خيار يثبت عدم صحة مقولة أن الموهبة تكفي للنجاح وحدها

  • الثقة ترتقي بموهبتك

أصعب عقبة في طريق النجاح هي عدم الثقة بالنفس، لأنها تعيقه عن تحقيق النجاح، الإيمان بالقوة الكامنة في داخلنا وتقدير قدراتنا والإيمان بها هو ما يساعدنا على تحقيق النجاح، وليس الاعتماد على أن الموهبة تكفي للنجاح وتحقيق الذات.

  • الشغف يحفز موهبتك

يعتبر الشغف مفتاح للنجاح، لأنه يشعل طاقة كبيرة بداخلنا تجعلنا نتجاوز الفشل، فشغفك تجاه ما تفعله وتحديد أولوياتك ونقاط قوتك هو ما يجعلك في المقدمة. فالشخص الشغوف ذو الموهبة المحدودة يتفوق في الآداء على الشخص السلبى ذي الموهبة.

  • المبادرة تنشط موهبتك

المبادرة هي الخطوة الأولى والدافعة القوية نحو النجاح، فمن يفكر مليًا قبل أن يخطو الخطوة الأولى في الحياة سيقضي حياته واقفًا على ساقٍ واحدة.

  • الاستعداد يضع موهبتك في الوضع الملائم

الاستعداد يضعك في المكان الملائم ويطلق شرارة الموهبة، فلم يسبق لأحد أن يحقق نجاحًا باهرًا دون أن يبذل جهدًا كبيرًا.

  • التركيز يوجه موهبتك

إذا أردت أن تكون ناجحًا فعليك أن تركز على ما يمكنك فعله لا على ما تعجز عن فعله، فمحاولة تجربة كل شيء تستنزف حياتنا. فلابد أن نركز على نقاط قوتنا وعدم الاكتفاء بأن الموهبة تكفي للنجاح ولابد من تحفيز الطاقة الكامنه داخلنا.

  • الشخصية تصون موهبتك

يهمل البعض منا اكتساب شخصية قوية بالرغم من أهميتها في الحفاظ على الموهبة، ولكي نمتلك شخصية قوية علينا أن نراعي عدة عناصر كالانضباط الذاتي والاستقامة والإحساس بالهوية.

  • المثابرة تحافظ على موهبتك

المثابرة ليست مسألة موهبة ولا وقت، لكنها تتعلق بالأشياء التي اكتملت. فالتحول من الفشل للنجاح أسهل من التحول من الالتجاء للأعذار إلى تحقيق النجاح، الموهبه تكفي للنجاح إذا تحلى المرء بالأمل والإنجاز ولكن المثابرة تحققه. فلا تسمح للاستسلام أن يؤثر عليك فإن لم تجد الطريق ضعه بيدك.

  • الشجاعة تمتحن موهبتك

المنصب القيادي لن يمنحك الشجاعة، وإنما الشجاعة هي من تمنحك المنصب القيادي. الشجاعة تحررك من الخوف وتجعلك قادرًا على المجازفة، فلابد أن تكون شجاعًا في تقبل الهزيمة والاعتراف بالأخطاء.

  • المسؤولية تقوي موهبتك

الموهبة تكفي للنجاح لكن ذلك يتطلب منك أن تتحمل المسؤولية، فالمسؤولية ترتقي بالموهبة لمستوى جديد وتزيد من قدرتنا على النجاح. لا تبحث عن أعذار ومبررات ولا عمن تلومه، وإذا أخطأت فابحث عن العيب بداخلك.

  • التدريب يشحذ موهبتك

لن يحقق أحد نجاحاً دون أن يبذل جهد فوق المطلوب، لن تصل لما  تتمناها من خلال البقاء على حالتك.

  • قابلية التعلم توسع موهبتك

التعلم يضمن استمرار الموهبة، فالناجح يرى أنه ما زال الكثير ليتعلمه ولم يجعل الكبر يعيقه عن التعلم، لأن الكبر يعلق عقولنا أمام آراء الأخرين ويمنعنا من الاعتراف بالخطأ.

  • العلاقات تؤثر على موهبتك

العلاقات تؤثر علينا بشكل كبير جدًا، فلابد أن نبتعد عن العلاقات المرهقة التي تؤثر بالسلب على حياتك. اختلط بمن يؤمن بأحلامك، يمنحك الأمل، يصغي لك، ينصحك، يعطيك حلول، يقبلك كما أنت.

  • العمل الجماعي يضاعف موهبتك

العمل الجماعي يجعل الحلم حقيقة، الموهبة تكفي للنجاح إذا جرى تعزيزها لأنها تجعلك تفوز بالمباريات ولكن العمل الجماعي يجعلك تفوز بالبطولات. الاتفاق في العمل الجماعي لا يعني غياب الصراع ولكن يعني وجود روح منسجمة تعطي قيمة للآخرين ولنفسك وتضاعف موهبتك.

وأخيرًا، اختر أن تصبح أكثر من شخص موهوب، فإذا نجحت في ذلك ستضيف قيمة لنفسك وللآخرين، أيًا كانت الموهبة التي تمتلكها، بإمكانك تحسينها، ولا تنس أبدًا أن الخيارات التي تتخذها تصنعك في النهاية، واعلم جيدًا أن الحياة لن تعطيك فرصة ثانية.

برجاء تقييم المقال

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق