رياضة

نصير مزراوي يشعل صراعًا بين أندية إيطاليا وإسبانيا في الميركاتو

بات ️الدولي المغربي والظهير الأيمن لنادي أياكس أمستردام الهولندي نصير مزراوي محط أنظار العديد من الأندية الأوروبية الكبيرة، التي تتابعه عن كثب وتريد التوقيع له خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة، بعد الأداء المميز الذي بات يقدمه رفقة النادي الأحمر بالدوري الهولندي، والمنتخب المغربي، حيث كشفت أندية إسبانية وأخرى من إيطالية نيتها فتح باب المفاوضات مع النادي الهولندي من أجل التوقيع له.

حديث وسائل الإعلام الهولندية عن نية ناديا فالنسيا الإسباني وميلانو الإيطالي شراء عقد الدولي المغربي نصير مزراوي من فريقه الحالي أياكس أمستردام الهولندي، وذلك بعد تألقه خلال الفترة التي قضاها رفقة بطل الدوري الهولندي، حيث شارك معه في دوري أبطال أوروبا لموسمين متتاليين، قدم خلالهما أوراق اعتماده بشكل كبير، بالإضافة إلى الأداء المميز الذي يبصم عليه بالدوري المحلي.

هذا ورصد نادي إي سي ميلان الإيطالي مبلغًا ماليًا مهمًا لجلب الدولي المغربي نصير مزراوي إلى الفريق الذي يبحث عن مجد جديد، بعد الأفول الذي أصابه وغيابه عن التتويجات المحلية والأوروبية، ويعمل النادي بشكل جاد على ضم لاعبين شباب في مختلف المراكز استعدادًا للموسم الجديد، حيث المراهنة على ضمان مشاركة أوروبية مميزة ومنافسة السيدة العجوز جوفنتوس على لقب الكالتشيو الإيطالي، وينتظر النادي الأحمر الإيطالي رد إدارة أياكس من أجل الدخول معها في مفاوضات جادة، والتوصل إلى حل يقضي بانتقال نصير إلى أحد أبرز الأندية الأوروبية والعالمية.

أما فالنسيا الإسباني فيترقب أي فرصة مواتية من أجل ضم اللاعب المغربي إلى صفوفه، لقد تمت متابعته أكثر من مرة، لأن أندية فالنسيا وأياكس لعبا في مجموعة واحدة بدوري أبطال أوروبا لهذا العام، ما جعل مكونات الخفافيش يقتنعون بأداء المغربي مزراوي، ويفكرون في التعاقد معه خلال الفترة المقبلة، فالنادي يعرف ضعفًا على مستوى الرواق الأيمن، ويرى في جناح الأسود الحل الأمثل والمناسب لحل هذه الأزمة.

والأكيد أن إدارة النادي الإسباني ستنكب على فتح ملف المفاوضات مع أياكس أمستردام، وستدخل خط منافسة العملاق الإيطالي إي سي ميلان للفوز بود المغربي مزراوي.

النادي الهولندي الذي يبحث عن قطع غيار جديدة لضخ دماء جديدة بالفريق، خاصة بعد رحيل أبرز الأسماء التي كانت تشكل العمود الفقري للفريق، لن يفرط في المغربي مزراوي بسهولة، فتراجع نتائج الفريق محليًا وأوروبيًا وبيعه لنجم النادي الأول المغربي الآخر حكيم زياش لنادي تشيلسي الإنجليزي جرت على رئيس الفريق غضب الجماهير والصحافة، وبالتالي فإن مهمة أندية ميلانو الإيطالي وفالنسيا الإسباني لن تكون سهلة في التوقيع للجناح المغربي الصيف القادم، ما لم يكن بديلاً جاهزاً يخلفه.

الدولي المغربي كان قد أصيب خلال الموسم الحالي، ولم يلعب العديد من المباريات رفقة أياكس أمستردام، حيث كان قد تعرض للإصابة في إحدى مباريات فريقه بالبطولة الهولندية، لكنه تعافى منها ويستعد للعودة من جديد إلى الملاعب الرياضية رفقة ناديه، حيث يخضع لمرحلة التأهيل حتى يكون جاهزًا مع استئناف المنافسات الكروية، التي توقفت بسبب الحظر الذي فرضته حكومات العالم بسبب تفشي وباء كورونا القاتل بمختلف دول العالم.

برجاء تقييم المقال

الوسوم

عبد اللطيف ضمير

كاتب مغربي مهتم بالآداب وتحليل الخطاب، صحفي رياضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق