أخبار الرياضة

الإغراءات المالية الكبيرة تحسم وجهة الدولي المغربي أشرف حكيمي

بات الدولي المغربي أشرف حكيمي قريبا من مغادرة فريقه الحالي إنتر ميلانو الإيطالي، بعد مغادرة المدرب الذي جلبه إلى الفريق الأزرق الإيطالي كونتي، وذلك بسبب الأزمة المالية التي يعاني منها الفريق منذ فترة طويلة، بالرغم من حاجة بطل الكالتشيو الإيطالي إلى لاعب في الرواق الأيمن من قيمة وحجم ظهير أسود الأطلس، حيث يصعب إيجاد بديل مناسب يحل مكانه في الوقت الراهن، وهو ما جعل جل الأندية الأوروبية الكبيرة تتهافت على ضمه، والأكيد أن الأقوى ماليا هو من سيحسم أمر توقيعه في صيف الانتقالات الساخن.

النادي الإيطالي، بطل الدوري فضل التضحية بالمغربي أشرف حكيمي من أجل توفير المال الكافي للعام القادم، خاصة وأن النادي لم يخرج من أزمته المالية الكبيرة، وتراكم الديون بعد خروجه من دوري أبطال أوروبا، وغياب الجمهور بسبب وباء كورونا.
وأكدت تقارير إعلامية فرنسية أن الدولي المغربي أشرف حكيمي وافق على الانتقال إلى باريس سان جيرمان الفرنسي، بمبلغ يفوق 60 مليون يورو بالإضافة إلى العديد من الامتيازات التي ستخصص للاعب وراتب سنوي يصل إلى 8 مليون يورو، الأمر الذي سيغري اللاعب بالتوجد في حديقة الأمراء واللعب مع فرسان العاصمة الفرنسية.

ومن جهة أخرى دخلت أندية تشيلسي الإنجليزي وأرسنال سباق ضم الظهير الأيمن المغربي أشرف حكيمي، لكنه لا يفضل الانتقال الى فريق لا يلعب دوري أبطال أوروبا، في إشارة إلى آرسنال الإنجليزي الذي لن يلعب دوري الأبطال الموسم المقبل، فيما عرض تشيلسي الإنجليزي الذي يرغب وبقوة في التعاقد مع حكيمي بدعوة من الألماني توماس توخيل، قد يخلط الأوراق ويعيد المفاوضات بين إنتر ميلانو و باريس سان جيرمان إلى نقطة الصفر، خاصة وأن النادي الأزرق الإنجليزي عازم على تقديم عرض سخي.

وبدورها إدارة نادي بايرن ميونيخ الألماني تتربص بفرصة ضم المغربي حكيمي من بين مخالب باريس سان جيرمان وتشيلسي، حيث تراهن على فشل انتقاله لأحد هذه الأندية من أجل التوقيع له في الانتقالات الصيفية المقبلة، بطلب من المدرب الشاب نيغلزمان الذي يرغب بشدة في تواجد حكيمي بالفريق الأحمر البافاري لأنه يتناسب مع خططه التي وضعها من أجل إعادة بناء قوة الأحمر الألماني أوروبيا، لكن طلب المدرب الشاب قد لا يتحقق مع ضعف العرض المالي المقدم من إدارة البايرن، ثم رغبة حكيمي في عدم خيانة جماهير بروسيا دورتموند الألماني التي لعب لفريقها عامين، وبينهما حب متبادل.

ولن يتنازل ريال مدريد الإسباني عن مدافعه السابق، بعدما تخلى عنه في وقت قيادة النادي من قبل الفرنسي زين الدين زيدان، حيث تراهن إدارة النادي الملكي على جلب اللاعب بطلب من المدرب الإيطالي كارلو أنشلوتي، حيث يمتلك الفريق الإسباني مفاتيح صفقة حكيمي في العقد الموقع بين إنتر ميلانو والريال، فالنادي الأبيض له أحقية الشراء في حالة رغبته في ذلك وتجاوزه للعروض المالية المقدمة من طرف الأندية الأخرى، وقد يكون حكيمي مكان الدولي الإسباني داني كارفخال ويعود مرة أخرى إلى قلعة البيرنابيو لإكمال حكاية الطفولة من قلب العاصمة الإسبانية مدريد.

عبد اللطيف ضمير

كاتب مغربي مهتم بالآداب وتحليل الخطاب، صحفي رياضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى