ثقافة وفنون

القصة والرواية: أوجه التشابه والاختلاف

يبقى الاختلاف بين الرواية والقصة ليس اختلافا كليا؛ فهناك ربما تقارب أو تشابه في سرد الأحداث فيما يكون الحجم والتوسع هو الفرق بينهما والقصة في الرواية أوسع ومحشوة بكافة التفاصيل التي ربما تجاهلها الكاتب أثناء كتابة القصة والحقيقة أن
الرواية قصة لكنها تختلف، لنقل أنها مجموعة قصص تمثلها أكثر من شخصية و أيضاً ربما تمثل شخصية واحدة رواية.

لكن المعيار في الرواية يختلف عن القصة فالرواية تهتم بالتفاصيل وليست تفاصيل فقط بل أحياناً تكون كل التفاصيل مهمة في الرواية، لكن أيضاً هذا ليس المعيار الوحيد الذي يميز الرواية عن القصة نستطيع أن نضيف إليه أشياء أخرى تحليل استشراف وأمور نفسية كثيرة تتطرق لها الرواية وربما تتطرق لها القصة كذلك لكن الرواية تعطي كل شيء المساحة الكافية من الشرح لكي ترسم صورة من عدة زوايا للقارئ بحيث يتخيل القارئ المحيط بالتفاصيل التي يضعها الكاتب.

إذاً الرواية قصة لكنها تضخم الأحداث وتعطيها مساحة أكبر وتضخم الشخصيات لتعطينا تفاصيلها المادية والنفسية والمعنوية بشكل أعمق من القصة لذا تعتمد الرواية على السرد الكثيف لتوصل تلك الصورة الكاملة وترسم حدودها للقارئ فيصبح القارئ مطلع على كل التبريرات وكل التصرفات التي تقوم بها شخصيات الرواية ونتائجها وأسبابها.

في الرواية زاوية نظر أخرى بحيث يمكن أن يضع الكاتب أكثر من تصور لحدث واحد فيرى الحدث بعين امرأة وعين رجل، وعين طفل أو ينظر للحدث من الأعلى وهذا النظرة تعطيه إمكانية قراءة الحدث بشكل مختلف في الحالات المذكورة وهذا الأمر لا يتاح في القصة التي تكثف الحدث أو تختزله بصورة واحدة وعين واحدة في اغلب الأحيان فيكون المشهد منظور من زاوية محددة.

كما تختلف الفترة الزمنية؛ فربما توضع رواية لفترة زمنية محددة أو فترة ممتدة لكنها تعطي الزمن مساحته في السرد بحيث يغطي الزمن بما يحمل من تفاصيل دون اختزال أو اختصار أو تشرح بشكل كثيف وعميق فترة زمنية قصيرة بحيث تتناول الاحداث والتفاصيل بعمق وكثافة ومساحة في السرد تجعل القارء مطلع عليها كأنه يراها أو يعايشها والقصة يمكنها أن تشغل نفس الفترة الزمنية لكن باختصار أكبر فتغيب التفاصيل أو بعضهااو ربما تشغل فترة زمنية صغيرة بكثافة لكنها لا تغطي كل الجوانب والتفاصيل وتنظر للحدث من زاوية واحدة.

والأمر الرائع في كليهما أننا نجد المتعة ونحن نتابع بشغف أحداث تلك القصة أو الرواية وباهتمام لتلك التفاصيل المثيرة.

زر الذهاب إلى الأعلى