أخبار الفن

الفنانة اليسا ومواقفها السياسية

في الآونة الأخيرة من تطور الأوضاع في العالم عمومًا وألوطن العربي بشكل خاص الفنانة اليسا كان لها مواقف وآراء في القرارات والأحداث السياسية على مستوى محلي ودولي حيث انها بدأت طريقها في هذا السلك عام 2018 حينما ضهرت وانتقدت في مقابلة مع برنامج “صار الوقت” على تلفزيون “إم تي في”، رئيس الجمهورية، ميشال عون، قائلة إنها “شعرت بالهزيمة حين جرى انتخابه في المنصب لأنها كانت تطمح إلى رؤية وجوه جديدة وأضافت أن الأوضاع لبنان تسير نحو الأسوأ منذ اغتيال رئيس الوزراء السابق، رفيق الحريري، الذي “حاول أن يضع البلاد على الخارطة العالمية”، بحسب قولها.

وأثارت المواقف السياسية الجريئة لإليسا، عاصفة جدل على المنصات الاجتماعية، ففي الوقت الذي رحب فيه البعض بالآراء الجريئة، قال منتقدون إن على الفنان أن يتلزم الحياد احتراما لجمهوره الذي ينتمي إلى عدة تيارات.

أما الموقف الثاني فكان البداية حينما كتبت إليسا في تغريدة على منصة تويتر : “أنا لبنانية مسيحية مارونية وكلام رجل دين مسلم معتدل بيمثلني ١٠٠ مرة أكثر من كلام رجل دين مسيحي متعصب ومتطرف وخارج عن الواقع. توب الصلاة ما بيلبق لمين ما كان

وبعدها هاجمها أحد متابعي، بقوله: “مش هينة تكوني قوتجية وراجعة من حفلة بالسعودية”.

وعادت إليسا لترد عليه: “مع إنو حساب مزيف يعني ذباب الكتروني بقول مش هينة تكون عوني. شفنا العز أيام السعودية وعم نشوف الذل أيام إيران!!”

ويشهد لبنان أزمة سياسية واقتصادية. ومنذ أواخر 2019 الى الان

أما الموقف الثالث في حلقة خاصة بمناسبة مرور 20سنة على نجاحاتها الفنية، استضاف مقدم البرامج زافين قيومجيان عبر شاشة تلفزيون mtv الفنانة اللبنانية إليسا.

خلال الجزء الأول من الحلقة استعرض زافين مع ضيفته مسيرتها الفنية، أما الجزء الثاني فشهد تصريحات سياسية نارية من إليسا التي عرف عنها عدم التردد في إطلاق المواقف السياسية أو الخشية من قول رأيها كغيرها من الفنانين.

البداية كانت مع رئيس تيار المردة سليمان فرنجية والذي سبق لإليسا أن رشحته لمنصب رئاسة الجمهورية، حيث أوضحت أنها كانت على خطأ ولو عاد بها الزمن لما رشّحته.

أما رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع ورئيس تيار المستقبل سعد الحريري فأكدت إليسا أنهما من جلبا ميشال عون لرئاسة الجمهورية والذي وصفت عهده ب “الزفت”.

كما أوضحت إليسا صدمتها من الطبقة السياسية اللبنانية وتفاوضها الحالي لترسيم الحدود مع إسرائيل، وقالت أن ما تربّى النّاس عليه من عداوة لإسرائيل “طلع كذبة” إذ فجأة جلس المسؤولون اللبنانيون مع الإسرائيليين على الطاولة وبدأوا المفاوضات.

اما في الاحداث الأخيرة التي حدثت مع جورج قرداحي حينما صرح الاخير خلال لقاء مصور، عما اعتبره “اعتداء السعودية والإمارات على اليمن” في مقابل أن الحوثيين “هم في موقع المقاومة والدفاع عن النفس”.

وجهت المطربة اللبنانية الشهيرة إليسا، رسالة حادة إلى وزير الإعلام في بلادها جورج قرداحي، الذي تسببت تصريحات له عن حرب اليمن بأزمة كبيرة مع دول خليجية على رأسها السعودية

قالت عبر حسابها على تويتر موجهة كلامها إلى قرداحي أن “برقبته بلدا بكامله” بسبب تصريحات “لا تمثل سياسة لبنان ولا خطه ولا انتماءه”، بحسب تعبيرها.

أما من العراق حينما استهدف منزل ألوزير العراقي مصطفى الكاظمي الى محاولة اغتيال فاشلة  بهجوم من قبل طائرة مسيرة تحمل مقذوفات

وكتبت إليسا في تغريدة على حسابها بمواقع تويتر: “الله يحمي العراق وأهلها وشعبها بعد الاعتداء البشع على الرئيس مصطفى الكاظمي”.

وأضافت الفنانة اللبنانية “هذا الاعتداء هوي تهديد للعراق وللحرية والاعتدال ولكل مسار مؤسساتي هدفه التقدم. الله يحمي العراق ولبنان وكل الدول العربية”.

جميع المقالات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي "22عربي"

Mohammed Muroo

صحفي مستقل حاصل على شهادة بكالوريوس في الإعلام مصمم جرافيك ومونتير محترف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى