أخبار متنوعة

“الصحة العالمية” تُغير موقفها، وتنصح بإرتداء الأقنعة في الأماكن العامة

صرحت منظمة الصحة العالمية مسبقًا إنه لا توجد دلائل كافية تلزم الأشخاص الأصحاء بارتداء أقنعة الوجه، وهذا ما تراجعت عنه حاليًا حيث أوصت منظمة الصحة العالمية بضرورة ارتداء أقنعة الوجه بالنسبة للأشخاص الأصحاء لحمايتهم من رذاذ المحيطون بهم والذين من المحتمل إصابتهم.

وذلك في ظل تواجدهم بالأماكن العامة خصوصًا وذلك للمساهمة في الحد من انتشار فيروس كورونا وبناءًا عليه أوصت الكثير من دول العالم بالالتزام بارتداء أقنعة الوجه في الأماكن العامة. التزامًا بتوصيات منظمة الصحة العالمية.

وكانت منظمة الصحة العالمية قد جادلت من قبل بعدم توافر أدلة كافية تفيد بضرورة التزام المواطنين الأصحاء بارتداء أقنعة الوجه .. كما أنها كانت توصي المرضى فقط وحاملي فيروس كورونا للحد من انتشار رذاذ الكلام وإصابة الأصحاء المخالطين.

كما سجلت المنظمة حوالي 6.7 مليون إصابة مؤكدة بفيروس كورونا ونحو 400 ألف حالة وفاة منذ بدء تفشي الفيروس في أواخر العام الماضي، وذلك وفقًا للبيانات التي جمعتها جامعة جونز هوبكنز.

نصائح منظمة الصحة العالمية

أكدت المنظمة أن توجيهاتها الجديدة تستند إلى دراسات أجريت في الأعوام الأخيرة. وقالت كيرخوف “ننصح الحكومات بتشجيع المواطنين على ارتداء أقنعة الوجه”.

وشددت على ضرورة الوعي بأنه أقنعة الوجه ماهي إلا واحدة ضمن مجموعة أدوات للحد من انتشار الفيروس. 

وقال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس: “الأقنعة بمفردها لن تحميك من فيروس كورونا “كوفيد-19”.

في السياق ذاته صرح ديفيد شوكمان – محرر الشؤون العلمية أن تصريحات المنظمة الأخيرة تعد نقلة كبيرة بشأن متى ينبغي ارتداء أقنعة الوجه بعد تمسكها لعدة أشهر بفكرة أن أقنعة الوجه تشجع الشعور الزائف بالأمان.

وتستند تعليمات المنظمة الجديدة إلى الأبحاث الأخيرة التي أكدت أنّ الأشخاص يمكن أن يكونوا معديين للغاية في الأيام القليلة قبل ظهور الأعراض عليهم وأن بعض الأشخاص يصابون بالفيروس ولكن لا تظهر عليهم أعراض على الإطلاق، كما سبق وذكرت خلال نهاية الأسبوع الماضي.

وخصوصًا أنه لا يمكن ممارسة التباعد الاجتماعي في شتى مناحي الحياة كالمواصلات العامة وأماكن العمل ومخيمات اللاجئين وهكذا.

كما أوصت كبار السن والذين تخطوا 60 عامًا بضرورة الحرص على ارتداء أقنعة الوجه للحد من احتمالية إصابتهم مع كبر سنهم وضعف مناعتهم واحتمالية وجود أمراض مزمنة.

أخر تطورات العالم مع كورونا:

  • تفوقت البرازيل على إيطاليا بتسجيلها أكثر من 34 ألف حالة وفاة ليصبح لديها ثالث أكبر عدد من الوفيات بفيروس كورونا على مستوى العالم.
  • كما قال مفوض الاتحاد الأوروبي للشؤون الداخلية إنه يتعين على الدول الأعضاء فتح حدورها الجوية بنهاية حزيران\ يونيو.
  • ستبدأ البرتغال بإعادة فتح شواطئها في وقت لاحق.
  • سيتم إعادة فتح صالات الأنشطة الرياضية والنوادي في بولندا.

المصدر: BBC

برجاء تقييم المقال

الوسوم

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق