علوم وصحة

التمثيل الغذائي ما هو وكيف يعمل؟

التمثيل الغذائي ، أو كما يعرف باسم الأيض، أو الاستقلاب، جميعها معاني تشير إلى عملية حرق الطعام من أجل صنع الطاقة اللازمة التي يحتاج إليها الإنسان لمواصلة أعماله اليومية.

في حالة حدوث خطب ما في عملية التمثيل الغذائي الخاصة بك قد تجد نفسك في مواجهة مع كل من السمنة، والكسل، وعدم القدرة على بذل الأنشطة المتنوعة.

في الواقع تتحكم الأطعمة التي تتناولها في كفاءة عملية الأيض الخاصة بك، وبالرغم من دورها الفعال في تحسين الأيض، أو إبطائه، ولكنها ليست الوحيدة، حيث تشكل كمية الطعام بجانب نوعه دورًا مهمًا في تحسين عملية الأيض، بالإضافة إلى كمية النشاط المبذول.

في التقرير التالي سنشرح التمثيل الغذائي بشكل كامل، وما هي افضل، وأسوء الاطعمة لتعزيز التمثيل الغذائي ؟

ما هو التمثيل الغذائي وكيف يعمل؟

التمثيل الغذائي الخاص بك هو ما يتحكم في جسمك وكيف يصنع الطاقة ويحرقها من الطعام، فنحن  نعتمد على الاستقلاب لدينا للقيام بالأنشطة اليومية وأيضًا للتنفس، والتفكير، والهضم، وتعميم الدم بكامل الجسم، وتنظيم درجة الحرارة للجسم.

بشكل عام بمجرد أن تقوم بتناول الطعام، يتم حرق السعرات الحرارية الخاصة بهذا الطعام لتحويله إلى طاقة، تلك العملية تشهد تباين، حيث أنه  بالنسبة لمعظم الناس، يشكل التوليد الحراري حوالي 10 بالمائة من إجمالي إنفاق الطاقة لديهم، بينما يمثل معدل الأيض أثناء الراحة حوالي 60 إلى 70 بالمائة. يحدث معظم التباين مع مستويات النشاط ويمكن أن تختلف من 100 سعرة حرارية يتم حرقها لشخص طبيعي لا يمارس الكثير من الأنشطة إلى 3000 سعرة حرارية أو أكثر للرياضين الاحترافين.

ما الذي يؤثر على الاستقلاب ؟

هناك أكثر من عامل يؤثر على عملية الاستقلاب لديك، ولا شك ان الوراثة تلعب الدور الأكبر في عملية الاستقلاب تلك، ولكن بجانب ذلك تؤثر الكتلة العضلية الخالية من الدهون، والتي تختلف من جنس إلى آخر، وحتى من شخص إلى آخر على الاستقلاب أيضًا، لأن العضلات تحرق سعرات حرارية أكثر من الدهون، حتى في حالة الراحة.

تؤدي زيادة كتلة العضلات من خلال ممارسة الرياضة إلى زيادة الاستقلاب لديك حتى عندما لا تمارس الرياضة بنشاط.

يُلاحظ أيضًا التباين الأكبر في الاستقلاب بين الأفراد من خلال التوليد الحراري للنشاط (عدد السعرات الحرارية التي تحرقها من خلال نشاطك).

كما أن هناك أيضًا أسباب أخرى تؤثر، وتساعد في زيادة كفاءة عملية الاستقلاب لديك منها الطعام الذي تتناوله، والكمية التي تتناولها منه.

كيف يساعد تناول أطعمة معينة في زيادة معدل التمثيل الغذائي لديك؟

يمكن لبعض الأطعمة أن تسرع أو تبطئ عملية الأيض، مما قد يؤثر على فقدان الوزن. لكنها ليست علاقة بسيطة ومباشرة، مثلًا (تناول هذا لزيادة التمثيل الغذائي، وفقدان الوزن)، الأمر معقد بعض الشيء. على سبيل المثال، تؤدي الوجبات الغنية بالبروتين إلى زيادة الاستقلاب لدينا، ولكنها عادة ما تكون مؤقتة.

فقدان الوزن أيضًا لا يعتمد على التمثيل الغذائي بشكل كامل، فمثلًا الكمية التي تتناول من الأطعمة تؤثر بشكل أكبر في عملية فقدان الوزن. فعند تناول وجبات غنية بالبروتين والألياف والدهون الصحية يعزز هذا الشبع، مما يساعد على تحجيم الإفراط في الطعام، ومن ثم فقدان الوزن

على الجانب الآخر، فإن عدم تناول سعرات حرارية كافية يمكن أن يتسبب في استخدام جسمك للعضلات للحصول على الطاقة، مما قد يؤدي إلى فقدان كتلة العضلات. إذا كان الجسم يحاول الاحتفاظ بمخازن الطاقة الخاصة به، فسوف يتباطأ التمثيل الغذائي.

يتفق الخبراء على أنه لا يوجد طعام واحد سيكون له تأثير كبير على عملية التمثيل الغذائي لدينا بحيث يتسبب في فقدان الوزن. ولكن هناك أطعمة قد تزيد من معدل الاستقلاب لديك قليلاً، وهناك أطعمة أخرى يجب عليك تناولها باعتدال أو تجنبها تمامًا، لأنها تؤثر بالسلب على عملية الاستقلاب.

افضل الاطعمة لتعزيز التمثيل الغذائي

  • الأطعمة العالية بالبروتين، والدهون الصحية كالأفوكادو
  • الأطعمة الغنية بالتوابل كالفلفل الحار
  • البقوليات كالفاصوليا
  • الحبوب الكاملة
  • البيض

أسوء الأطعمة تبطئ التمثيل الغذائي

  • الأطعمة المصنعة والمعبأة كالخبز الأبيض، والمعكرونة، والأرز.
  • المشروبات السكرية، والمحلاة، وكذلك عصير الفاكهة.
  • المشوربات الكحولية، كالخمور.
  • الجرانولا (بالرغم من أنه يتم الترويج لها على أنها صحية، ولكنها تتضمن الكثير من السكر).
  • زيت الصويا، والزيوت الأخرى (استبدله بزيت الزيتون أو زيت بذور الكتان).

الخلاصة، يجب أن تفهم أن الفكرة في تعزيز التمثيل الغذائي لديك، وفقدان الوزن ليست متوقفة فقط على الطعام الذي تتناوله، ولكن يشمل الأمر أيضًا كمية ما تتناوله من أطعمة، ومقدار الحركة الذي تقوم ببذلها خلال اليوم، وبشكل عام يجب الانتباه جيدًا إلى ضرورة تعزيز التمثيل الغذائي حتى نستطيع أن نتمكن من العيش بشكل طبيعي، وبنشاط وحيوية.

تعرفوا أيضًا على

طرق الحفاظ على المناعة وتعزيزها

6 مشروبات تساعد على إنقاص الوزن

هبة الفلاج

هبة الفلاح كاتبة، ومحررة إلكترونية مع خبرة عملية تمتد لأكثر من 7 سنوات، أعشق الكتابة منذ أن كان عمري 11 عام لذا، عملت كمحررة صحفية لبعض الوقت، وحاليًا اتجهت لمجال الكتابة الإلكترونية، أعشق الكتابة في كل المجالات بلا استثناء، هدفي الأساس هو أن أقدم تجربة قراءة جيدة للزائر يستفيض بها من المعلومات دون الشعور بالملل.....

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى