رياضة

الأقرب للحذاء الذهبي.. ليفاندوفسكي يهدد أساطير الكرة العالمية

تألق الدولي البولندي روبرت ليفاندوفسكي بشكل كبير، أمس السبت، حيث واصل تصدره هدافي دوريات أوروبا والبونديسليغا، مهددًا عرش كبار المهاجمين على غرار كريستيانو رونالدو لاعب يوفنتوس الإيطالي، وليونيل ميسي مهاجم برشلونة الإسباني، ثم مبامبي لاعب باريس سان جيرمان الفرنسي، والعديد من الأسماء الأخرى التي تتصارع على الألقاب الفردية بمختلف دوريات أوروبا والعالم.

وواصل متصدر الدوري الألماني لكرة القدم، بايرن ميونخ، اكتساحة للأندية الألمانية، فبعد فوزه في كلاسيكو البونديسليغا على نادي بروسيا دورتموند الألماني، عاد هذه المرة ليكتسح ضيفه فورتونا دوسلدورف، بخماسية دون رد، ضمن منافسات الجولة الـ29 من الدوري الألماني.

ليلة هيمن فيها روبرت ليفاندوفسكي

بدأ الفريق البفاري الذي سيطر على الدوري الألماني في المواسم الثمانية الأخيرة، مهرجان الأهداف مبكرًا خلال الفترة الأولى من الشوط الأول، حيث سجل له كل من ماتياس يورجنسن بالخطأ في مرماه، ثم الفرنسي المتألق بنيامين بافارد، قبل أن يظهر الدولي البولندي روبرت ليفاندوفسكي بثنائية، وألفونسو ديفيز، وسجلت الأهداف في الدقائق 15 و29 و43 و50 و52، وبذلك يكون البايرن قد عزز موقعه في صدارة الدوري الألماني وزحفه للفوز باللقب هذا العام، حيث وصل رصيده إلى النقطة 67، مبتعدًا عن بروسيا دورتموند أقرب المنافسين إليه بعشر نقاط، بينما تجمد ضيفه نادي دوسلدوف عند 27 نقطة في المركز السادس عشر، ليبقى في منطقة الخطر مهددًا بالهبوط.

استطاع الدولي البولندي وهداف الدوري الأماني روبرت ليفاندوفسكي مهاجم بايرن ميونخ، أن يفك العقدة التي لازمته، أمام فورتونا دوسلدورف بعدما فشل في أكثر من مباراة على هز شباكه، بحيث سجل وللمرة الأولى في مرمى ديسلدورف، وجاءت عبر ثنائية خلال مباراة الفريقين ضمن منافسات الجولة الـ29 من البونديسليغا، وبهذا يسيطر الوحش البولندي على معدل التهديف، حيث استطاع الوصول إلى هدفه 43 بمختلف المسابقات والبطولات هذا الموسم، سواء فيما يتعلق بدوري أبطال أوروبا أو الدوري الألماني، ولن يتوقف عداده التهديفي عند هذا الحد مع توالي المباريات وعودة دوري الأبطال المنتظر.

الوحش البولندي لن يتوقف عداده التهديفي عند حد

نجح مهاجم بايرن ميونيخ ليفاندوفسكي، في العودة إلى حسه التهديفي، ولم يؤثر عليه توقف الدوري الألماني لأكثر من شهرين، حيث نجح في هز شباك كافة الفرق المشاركة في الدوري الألماني لهذا العام في حالة لا تحدث إلا نادرًا، بمعدل تهديفي وصل إلى هدف في كل مباراة حتى الجولة التاسعة والعشرين، بعدما وصل إلى هدفه الـ29، معززًا موقعه في صدارة قائمة هدافي المسابقة، بفارق 5 أهداف عن تيمو فيرنر، مهاجم نادي لايبزيج الألماني، أحد أبرز الأندية التي تنافس على المراكز الثلاثة الأولى المؤهلة مباشرة لمباريات دور المجموعات من دوري أبطال أوروبا.

يسير مهاجم المنتخب البولندي ليفادونسكي، الذي أسال لعاب ريال مدريد الإسباني، وكان قريبًا من الانتقال إليه، بخطى ثابتة من أجل حصد ألقاب فردية ترصع مسيرته الكروية الحافلة بالتتويجات والإنجازات، سواء في بايرن ميونيخ أو بروسيا دورتموند، حيث ينفرد بصدارة هدافي الدوريات الأوروبية، الأمر الذي سيجعله يفوز بجائز الحذاء الذهبي لا محال، التي تُمنح لهداف الدوريات الأوروبية كل موسم، بعدما تمكن من فض الشراكة التي كانت تجمعه بشيرو إيموبيلي، مهاجم لاتسيو الإيطالي، أحد الأندية الإيطالية التي تنازع السيدة العجوز على لقب الكالتشيو الإيطالي لهذا العام.

ويتفوق هداف الدوري الألماني، وصاحب 31 سنة، على كل من الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو، معاجم يوفنتوس الإيطالي بفارق 8 أهداف، و الدولي الأرجنتيني ليونيل ميسي لاعب برشلونة الإسباني، بفارق 10 أهداف، لكن عودة كل من الدوري الإيطالي والإسباني منتصف الشهر الحالي، قد يعيد منافسة هدافي الدوريات الأوروبية إلى أوجها، إذا ما عجز البولندي ليفادونسكي على التهديف وهذا أمر مستحيل، في ظل تواضع أندية الدوري الألماني وتوفر بايرن ميونخ على ترسانة قوية من اللاعبين بمختلف الخطوط، ولهذا فإنه يبدو أن روبرت ليفاندوفسكي حسم لقب الحذاء الذهبي لصالحه هذا العام، على حساب أساطير الكرة العالمية.

برجاء تقييم المقال

الوسوم

عبد اللطيف ضمير

كاتب مغربي مهتم بالآداب وتحليل الخطاب، صحفي رياضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق