ثقافة وفنون

إحسان عبد القدوس المفتري والمفترى عليه

بعد الاعتذار لأنيس منصور صاحب كتاب “جمال عبد الناصر المفترى عليه والمفتري علينا” عن اقتباس العنوان، أنا أحمد الله أنى لم أسمع آراء الناس في إحسان عبد القدوس قبلما أقرأ له أول مرة كتاب، فلو سمعت ما قالوه لما قاربت كتبه ولخسرت الكثير.. فهو كما يرى البعض -وهم في الغالب لم يقرأوا له أصلًا- يكتب ما أسموه بـ “أدب الفراش”.

طالعت أدبه دون انطباعات مسبقة فلم تعجبنى فكرة “يا عزيزى كلنا لصوص” أول كتاب قرأته له لكنى ولسبب لا أدريه وأحمد الله عليه في ذات الوقت واصلت القراءة له حتى أنهيت قراءة تقريبًا كل كتبه ولذا أستطيع أن أقول إني أرى إحسان مفترى عليه كثيرًا من قِبل الناس.

سأتحدث عن بعض كتبه ولن أحرق -كما يقول المصريون- تفاصيل الكتب لمن لم يقرأها بعد ولا أنسى أن أذكر أن الأفلام التي صُنعت مبنية على القصة لا تدانى جمال الرواية أو القصة القصيرة نفسها وأظنها قاعدة عامة على كل الأعمال وليس أعمال إحسان عبد القدوس فقط.

الوسادة الخالية

 إن حبك الأول ليس حبك الأخير بل إن حبك الأخير هو حبك الأول

وضع إحسان هذه الجملة في مقدمة الكتاب..
هو يحكى عن قصة ٣ شباب أصدقاء يلتقون بـ ٣ فتيات فيحاول كل واحد من الشباب التعرف إليهن وينتهى الأمر إلى نجاح شاب واحد منهم في علاقته بفتاة من الثلاثة ولكن هل سيصمد حبه الأول؟ و إن صمد إلى متى سيصمد؟ و إن لم يقو على الاستمرار هل سيستطيع كلاهما تجاوز التجربة الأولى؟

لا أنام

ترى ما الذي يدفع الطفل إلى أن يتسلق الشجرة ليهدم عش العصفور ثم يبكى إذا مات العصفور
ما الذي يدفعه إلى هذا الجرم ؟
ثم ما الذي يدفعه إلى الندم ؟

هذا التساؤل الحائر الدامى يمثل قصة لا أنام..
هو عن فتاة تدمن الشر، تضر كل من تطاله يداها ولا يتبع شرها شعور بالسعادة لديها.. بل تمرض بضراوة وتتعذب كلما تؤذي أحدًا و لا تنام.. فهل في نهاية القصة تجد سلامها النفسى وتنام؟

أنا حرة

 ليس هناك شيء يسمى بالحرية وأكثرنا حرية هو عبد للمبادئ التي يؤمن بها وللغرض الذي يسعى إليه إننا نطالب بالحرية لنضعها في خدمة أغراضنا وقبل أن تطالب بحريتك اسأل نفسك لأي غرض ستهبها؟

إحسان عبد القدوس يقص حياة أمينة وطريقها نحو الحرية والقمم و المنحدرات التي مرت بها.. إنه يصور حياة كل باحث عن الحقيقة وما يراه في خلال استكشاف نفسه وعقله ومحاولة معرفة ما يريد في مواجهة ما يريده منه المجتمع.
أيضا من الاقتباسات المميزة من الكتاب ما قالته أمينة في القصة:

” عشان توافق لازم يكون من حقك إنك ما توافقش “

لا شيء يهم

“مضى شهر وأزمة حلمي تشتد.. أزمة كل حياته.. أزمة إحساسه بأنه دائمًا في الوسط .. لا هو كبير و لا هو صغير لا هو يستطيع أن يحمل ثورته و يسير بها ولا هو يستطيع أن يتنازل عنها.. لا يستطيع أن يهرب من إحساسه بالخطيئة.. ولا يستطيع أن يعيش بلا خطيئة لا يستطيع أن يستسلم لضعفه، و لا يستطيع أن يؤمن بقوته”

هو كتاب عن قصة ٣ أصدقاء مختلفين تمام الاختلاف ويصور حياة كل منهم وكيف ترسم حياتهم صورة لمعاناة الشخص.. لا عجب إني حين قرأتها وجدت بداخلي صفات من الثلاث شخصيات كلهم وتعاطفت معهم جميعًا.. تقريبًا.

لا تطفئ الشمس

 ومنذ أن تفتح وعيه  هو يتمنى أن يكون شيئًا.. ولكنه لم يكن يدري أي شيء يمكن أن يكونه.. إنه لا يستطيع أن يكون أي شيء.. لا يريد أن يقوم بعمل يستطيع أي رجل أن يقوم به.. هناك شيء يريده.. شيء خاص به.. شيء لا يستطيع أن يقوم به إلا هو.. دون كل الناس ولم يكن يبحث عن هذا الشيء حوله.. بل كان يبحث عنه في داخله.. في أعماقه.. إنه لا يعرف ما يريد ونفسه القلقة الحائرة لا تستقر على أرض، بل تنتقل كل ساعة في خيال جديد.. ورغم ذلك ففي هذه النفس القلقة شيء مستقر.. و لكنه شيء بعيد لا يستطيع أن يصل إليه لا يستطيع أن يمسك به بين يديه، ويعرف كنهه شيء له بريق كبريق الماس.. ولكن قطعة الماس في منجم عميق، و عليه أن يحفر الأرض كلها حتى يصل إليها..يحفر نفسه”

الكتاب عن قصة أسرة مكونة من شابان وثلاثة فتيات وأمهم الأرملة.. هي عائلة عادية يمكن أن تراها فى حياتك اليومية ومن هذا يكمن الجمال تفاصيل الحياة اليومية ومعاناة الشخص الطبيعي.. هذا الذي مررت به أنا وأنت.. أحمد الابن الأكبر يعاني لاكتشاف ذاته ونرى فى تطور الأحداث أن أحمد، و إن بدأ به إحسان عبد القدوس القصة، ليس البطل الأوحد ومن حوله هامشيون يدعمونه لإتمام الصورة.. بل هم أبطال كلهم على طريقة إحسان.

الوصول إلى سن الانتحار

 و قد أدى فريضة الحج مرتين.. لماذا لا يقرر الانتحار في مكة ؟؟

هي قصة ضمن كتاب “آسف لم أعد أستطيع”
ما هو الانتحار من وجهة نظر شفيق عبد الغفور؟ و ما هو سن الانتحار عنده؟
تلك القصة القصيرة تحكي عن يوم في حياة مدرس يراقب طلبة في امتحان وكل ما يحدث حوله في اللجنة شبه الهادئة يجعله يتذكر شيء مر به في حياته ويتعامل على أساسه مع الطلبة ولا تخلو القصة من إسقاط سياسي على الأوضاع حينها.

نعم أعترف كتب إحسان بها بعض الفقرات التي تنتمي لفئة ال+١٨ لكن اختزال أدب إحسان في تلك المنطقة هو مجحف. حتى كتب يوسف إدريس بها بعض الإشارات الجنسية وكذلك كتب العديد ممن يُعتبرون قممًا في الكتابة.

أرى أن جمال معاني إحسان عبد القدوس وما يعبر عنه يطغي على بعض الفقرات التي يمكن تجاهلها تمامًا لمن يتأفف.
لا أخجل وأنا أقول إني أرشح لك كتب إحسان عبد القدوس.

اقرأ أيضًا : فيلم «الشقة» The Apartment: الحب الذي غفر الماضي وتصالح مع الزمن

برجاء تقييم المقال

الوسوم

نورهان مصطفى

أول جمل ينشر مقالات

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق