ريادة أعمال وإدارة

أهمية عملية الاتصال في إدارة المؤسسات

ظهرت أهمية عملية الاتصال منذ نشأة الحياة على الأرض، حيث يعد الاتصال عنصراً أساسياً في استقرار حياة الإنسان وتقدمها وله الفضل الأكبر في نمو فكره الإنساني وتطوره، ولقد اختلفت طرق الاتصال عبر العصور وتعددت وسائله وأساليبه، ولقد أصبح الاتصال مقياس لمدى تقدم الأمم وحضارتها، فلقد كان الاتصال هاماً وحيوياً في التعبير عن الأفكار وابداء الآراء التي يحملها الشخص.

كما عبر الانسان من خلاله عن أحاسيسه ومشاعره سواءً بالكلام أو الرموز أو الإشارات أو الرسومات حيث أصبحت جميعها لغةً للتفاهم والتواصل مع الآخرين. يحقق الاتصال الفاعل في المجتمع عملية غاية في الأهمية وهي نقل الأفكار وانجازها، وتوصيلها من خلال الأشخاص، ولا تعتبر الأفكار رائدة مهما كانت دوافعها وأهدافها كبيرة ومهمة ما لم يتم نقلها إلى آخرين وما لم تحقق ردود الفعل المطلوب. والاتصال أداة إدارية مهمة، ومهارة ضرورية في العمل التنظيمي.

أهمية عملية الاتصال في حياة الإنسان

يعتمد العالم بشكلٍ كلي على الاتصال، سواء الاتصال باستخدام الوسائل التكنولوجية الحديثة المتطوّرة، أو الاتصال بين الأفراد داخل المجتمع وبيئات العمل، حيث يحتاج الفرد فينا إلى أن يتصل ويتواصل مع زميله في العمل، ومع مديره، ورئيسه في أي بيئة عملٍ، ففي الأسرة الواحدة يحتاج كلا من الأب والأم أن يتواصلا مع عائلتهما وأبنائهما، وكذلك يتواصل الأبناء مع الوالدين ومع أصدقائهم؛ فالاتصال هو الطريقة التي يتم من خلالها تبادل ونقل المعلومات بين الأشخاص، و للتعبير عن احتياجاتهم اليومية وعن انفعالاتهم وعواطفهم، وأيضاُ من أجل السيطرة على الآخرين والتأثير عليهم، باستخدام عدة وسائل مثل: الكلام، ولغة الإشارة، والكتابة، فقد خلق الله تعالى الإنسان اجتماعيا بطبعه، يعيش بين الناس، ويلتقي بهم، ويتواصل معهم، ويأنس بهم، ويتعلم منهم، ويكتسب من خبراتهم وتجاربهم، يقول الله تعالى في محكم آياته ” يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَى وَجَعَلنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِل لتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللهَ عَليمٌ خَبِير) “سورة الحجرات:13) فقد عُرف أدب وفن الاتصال والتواصل منذ بدء الخليقة، وكانت اللغة المشتركة أبرز وسيلة من وسائل التواصل والتفاهم بين الناس. ومهارات وفن التعامل والتواصل مع الناس هـامة جـداً، وتعتني بها كل الشعوب في العالم، وذلك نظراً لاختلاف طباعهم، وثقافاتهم، يقول الله عز من قائل” وَمَا أَرْسَلْنَا مِنْ رَسُول إِلَّا بِلِسَانِ قَوْمه لِيُبَيِّن لَهُمْ فَيُضِلّ اللَّه مَنْ يَشَاء وَيَهْدِي مَنْ يَشَاء وَهُوَ الْعَزِيز الْحَكِيم” (سورة إبراهيم:4) والمقصود هنا بــ” لسان قومه” أي لغتهم التي يفهموا بها، وتجدر الإشارة أن الاتصال اللفظي لا يتم التفاهم به بمعزل عن وسائل الاتصال الأخرى كالحركة والإشارة بيد أن الاتصال الفظي أكثر دلالة على المعنى

عملية الاتصال على مستوى المؤسسي      

وعلى المستوى المؤسسي فلقد لعب الاتصال دوراً محورياً في إدارة المؤسسات وتنظيم العملية الإدارية، فمن خلال الاتصال تنشأ العلاقات بين المستويات الإدارية في المؤسسة وبين أفراد المستوى الإداري الواحد، وتعتبر عملية الاتصال من أكثر الطرق استخداماً لتوجيه الموظفين وارشادهم وتعديل سلوكياتهم وتصرفاتهم. ويرى العديد من الباحثين أن عملية الاتصال تهدف بالأساس لتحسين سير العمل من خلال عدة محاور وهي (عبد الفتاح ،2012م):

  • جمع الأفراد في اتجاه هدف معين.
  • دعم التفاعل بين العاملين.
  • توجيه سلوكهم نحو الهدف.

وبذلك فإن الهدف الرئيس من عملية الاتصال هو التأثير على نشاطات المؤسسة الداخلية المتعددة، ومن هنا يبرز دورها كعملية ضرورية من أجل تطوير وتحسين اتجاهات الأفراد من خلال تزويدهم بالمعلومات الضرورية للقيام بعملهم، مما يحقق الإنجاز في العمل والرضا عن النتائج بتحقيق أهداف العاملين والمؤسسة معاً(القرني،2016م).

وتعتبر عملية تطوير الاتصال مسؤولية إدارية من الدرجة الأولى، ولتحقيق ذلك فإن الإدارة بحاجة لمعرفة طبيعة شبكة الاتصال في المؤسسة كي تقوم بتحديد فاعلية الاتصال وأفضل الوسائل المؤدية إليه، ولتسهيل إعداد رسالة المتصل المناسبة لتكون ذات تأثير أكبر.

النظام التربوي وعملية الاتصال

يعتبر النظام التربوي من أكثر أنظمة المجتمع أهمية نظراً لارتباط نجاح الأنظمة الأخرى بنجاحه, فهو العمود الرئيس لبناء مجتمع على أسس سليمة كونه يستهدف تنشئة جميع أفراد المجتمع منذ الصغر, وعليه يجب أن يحظى هذا النظام بنوع من الاهتمام والرعاية والوقوف على متطلباته وتعزيزه لكي يكون خير داعم لبناء مجتمع متماسك، كما ويجب أن تكون هناك متابعة دورية للنظام من أجل معرفة نقاط قوته ومواطن ضعفه وأن يتبع لأسلوب إداري يصحح من الأخطاء التي تعرقل سير العمل ويواكب التغيرات والتطورات التي تطرأ خلال الظروف الحياتية المختلفة. فالإدارة التربوية تعمل في محيط اجتماعي تتفاعل فيه المؤسسات والتنظيمات الإدارية المختلفة. ويفترض وجود نظام جيد للاتصال لضمان نوع من وحدة الفكر وإتاحة الفرص لمناقشة المشكلات وتبادل الآراء والخبرات، وإيجاد جو من الألفة والتعاون في إطار العلاقات الإنسانية الإيجابية. ولهذا فإن نجاح المؤسسات التعليمية في تحقيق أهدافها يرتبط بشكل كبير بنجاح عملية الاتصال داخلياً وخارجياً (حسن، 2015م).

ولذلك وجب خضوع العملية التربوية لأنظمة اتصال إدارية فاعلة ومؤثرة تعزز من سيرها في خضم الصعوبات التي تواجهها. فيجب أن تكون هناك أسس سليمة للتواصل بين المعلمين والطلبة والمدراء والمجتمع المحلى والجهات الإشرافية والإدارية المختلفة، إن للاتصال الإداري الفاعل مكانته الخاصة في سياق الأنظمة التربوية، فالاتصال الإداري يشكل مطلبًا لفئات شرائح المجتمع التربوي كافة للتأكد من مدى نجاحه في بناء الأطر المعرفية والقيمية والاتجاهية والمهارية.

ويساعد الاتصال الإداري الفاعل على تكوين علاقات إنسانية سليمة بين الرؤساء والمرؤوسين وحسن صلة بعضهم ببعض. وترتبط الكفاءة الإنتاجية للأعمال الفردية إلى حد كبير بمدى فعالية عملية الاتصال داخل المؤسسة، كما أن الاتصال السليم يُساعد العاملين على فهم أهداف وواجبات المؤسسة التعليمية، والتعاون فيما بينهم بطريقة بناءة من أجل تحقيق تلك الأهداف.

عملية الاتصال وفاعلية الأداء

من الملاحظ أن فاعلية مدير المدرسة أصبحت تعتمد بصورة كبيرة على فاعلية أدائه خلال عمليات الاتصال التي يقوم بها على كافة الأصعدة سواءً كان ذلك على المستوى الرأسي أو المستوى الأفقي. فأكثر مديري المدارس فاعلية هم الأكثر اتصالاً بالمعلمين وبالطلبة وأولياء الأمور والإداريين، فالقائد عندما يكون ممتلكاً للقدرة والمهارة على الاتصال، فإن الاتصالات مع قمة الهيكل التنظيمي وقاعدته تكون مؤثرة ولها معنى، وإذا كان القائد متكلماً جيداً فيمكنه استمالة العاملين والجمهور، والتأثير فيهم، وإذا كان مستمعاً جيداً يستطيع تقبل الآراء والنقد، وتلقى التغذية الراجعة، مما ينعكس إيجابياً على أداء المؤسسة (Smith & Jeffrey,2013).

وبمقدار اتقان مدير المدرسة لمهارات الاتصال، فإن ذلك ينعكس بشكل إيجابي على النتائج، فتزيد من مشاعر الانتماء للعاملين، وتتحسن تبعاً لذلك صور الأداء الفردي والجماعي، جراء تنشيط الدافعية وحفز الهمة والشعور بالأمن المدرسي والرضا الوظيفي (عيسى، 2006).

وبالنظر للظروف الراهنة والمستجدات المعاصرة الحديثة، فقد يلجأ مدير المدرسة لبلورة صورة جديدة لمفهوم الاتصال الإداري فيما يخص المؤسسات التربوية وأخص المدارس التعليمية. إن الإجراءات الصحية المستحدثة التي فرضتها منظمة الصحة العالمية المتعلقة بإجراءات السلامة المجتمعية نتيجة تفشي جائحة فيروس كوفئيد 19 المستحدث والتي تتعلق بضرورة التباعد الجسدي بين الأشخاص وتعطيل متقطع لعمل المؤسسات التربوية، فإنه من الأفضل تطوير مفاهيم وأساليب اتصال حديثة تحد من التبعيات السلبية لهذه الجائحة. يجب على مدير المدرسة أن يتجه لطرق غير تقليدية لتدعيم عملية الاتصال بالطلبة والمعلمين والمستويات الإدارية المختلفة، فلا مناص من اللجوء لتورة المعلومات والانترنت ووسائل التواصل المجتمعي والتقنيات الحديثة في عملية الاتصال والبرامج المساعدة في التعليم.

ولكن مثل هذه الحلول يتطلب تطبيقها توافر ظروف مثالية ضمن مؤسسات تربوية تملك مقومات نظم التقنيات الحديثة تتلقى الدعم الكافي من أجهزة الدولة المختلفة حيث تتوافر شبكات انترنت فائقة السرعة ومصادر انتاج طاقة كهربائية تعمل باستمرار دون انقطاع وهو ما لا يتوفر على مستوى المدارس والمؤسسات التربوية العاملة في مجتمعنا الفلسطيني.

الخاتمة

مما تقدم نجد أن الاتصال هو الوسيلة المستخدمة للتفاهم المشترك بين الأفراد أو المجموعات من أجل تسهيل تبادل المعلومات وتنفيذ المهمات المطلوبة، كما يعتبر العملية التي تهتم بتسهيل تبادل نقل المعلومات الهامة والقرارات والتعليمات بين المدراء والمرؤوسين ونقل الخبرات والمعرفة بيمن الموظفين في المستويات المختلفة من خلال وسائل شفهية وكتابية وتقنيات تكنولوجية حديثة.

كما أن نجاح عملية الاتصال يحقق فاعلية في التواصل والفهم مما يؤدي لوصول المعلومات بشكل سليم وذلك ينعكس ايجاباً على فاعلية أداء الموظفين وتحقيق نتائج مرضية.

المراجع

  1. عبد الفتاح، أماني(2012م) مهارات الاتصال والتفاعل والعلاقات الانسانية. القاهرة: مكتبة الانجلو المصرية.
  2. طبش، مصعب. (2008م). دور نظم وتقنيات الاتصال الإداري في خدمة اتخاذ القرارات “حالة تطبيقية على وزارة التربية والتعليم في قطاع غزة (رسالة ماجستير غير منشورة). الجامعة الإسلامية، غزة، فلسطين.
  3. الفرا، نعيم. (2008م). تطوير الاتصال الإداري لمديري المدارس الثانوية بمحافظات غزة في ضوء الإدارة الالكترونية (رسالة ماجستير غير منشورة). الجامعة الإسلامية، غزة، فلسطين.
  4. الدعس، زياد. (2009م). معوقات الاتصال والتواصل التربوي بين المديرين والمعلمين بمدارس محافظة غزة وسبل مواجهتها في ضوء الاتجاهات المعاصرة (رسالة ماجستير غير منشورة). الجامعة الإسلامية، غزة، فلسطين.
  5. كابور، هند. (2010م). مهارات اتصال المدير بمعلميه من وجهة نظر المعلم وعلاقتها بكفاءة المعلم الذاتية. مجلة جامعة دمشق، 26(3)، 273-322.
  6. عبد الفتاح، أماني(2012م) مهارات الاتصال والتفاعل والعلاقات الانسانية. القاهرة: مكتبة الانجلو المصرية.
  7. القرني، يعن. (2016م). أساليب الاتصال ودورها في معالجة أخطاء الموظفين داخل الأقسام العلمية بجامعة الملك عبد العزيز. مجلة المعهد العالمي للدراسات والبحوث، 2(4)، 13-36.

ثانياً: المراجع الأجنبية

  1. Sezgin, F., & Er, E. (2016). Teacher perception of school principal interpersonal communication style: A qualitative study of a Turkish primary school. International Online Journal of Educational Sciences, 8 (4), 10-19.
  2. Dawn, E., & Tyler, D. (2016). Communication behaviors of principals at high performing Title I elementary schools in Virginia: School leaders, communication, and transformative efforts. Creighton Journal of Interdisciplinary Leadership, 2(2), 2-16.
  3. Arlestig, H. (2007a). Principals’ communication inside schools – a contribution to school improvement. The Educational Forum Journal, 71(3), 262-273.
  4. Williams, T.N. (2019). Crisis Communication Systems Among K–12 School Principals (Unpublished Master’s Thesis). Walden University, Minneapolis, USA.
  5. Oswalt, R. (2011). A Mixed methods exploration of principal communication and school climate (Unpublished Master’s Thesis). University of Nevada, Las Vegas, USA.
  6. Nelson, J. (2018). Crisis Management Preparing School Leadership to Manage Critical Incidents: A Qualitative Case Study (Unpublished Master’s Thesis). University of Phoenix, Arizona, USA.

اقرأ أيضا: كيف تكسب المال من مدونتك

nour awad

اسمي نور عوض محمد حسن طالبة دكتوراة في الإدارة التربوية أعمل كمديرة مدرسة ثانوية، متزوجة وأم لأربع أطفال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى