أسلوب حياة

أنواع الكذب عند الأطفال و أسبابه و طرق علاجه 

يفرح الوالدان عندما يبدأ الطفل بالنطق و يزدادان  فرحا عندما يتكلم جملة مفيدة كامله و لكن تظهر عليهم بوادر القلق حين يختلط الطفل بين الخيال والواقع فحينئذ يعتقدون بأن طفليهما يبدأ في  الكذب لذلك وجب علينا أن نذكر  متى نقول على الطفل إنه يكذب؟ و ما أنواع الكذب؟ و ما خطورته؟ و ما أسباب لجوء الطفل للكذب؟ و ما علاجه؟

تعريف الكذب

هو مخالفة الإنسان لما يعتقده بقصد التضليل و إخفاء الحقيقة

متى نطلق على الطفل إنه كذاب

الطفل ما قبل ٥ سنوات  لا نعتبر ما يقوله كذب بسبب عدم القدرة على التعبير  لعجز اللغة و عدم القدرة على التمييز بين الحقيقة و الخيال و التفسير الخاطئ للأمور

أنواع الكذب عند الأطفال

قسم علماء النفس الكذب أنواع منها :

الخيالي بسبب التخيل الزائد عند الأطفال

الالتباس حيث يختلط  الطفل الحقيقة بالخيال نتيجة ضعف الإدراك عنده

غرضي نتيجة غرض معين

الاستحواذي و هنا ينكر الطفل امتلاك شيء ما نتيجه القسوة في  التربية

الانتقامي وهو نتيجة المقارنة أو التفرقة في التعامل

العنادي و هنا الطفل يتحدى المربي و يكون نتيجة قسوته في التربية

الدفاعي خوفا من العقوبة

التقليد وهو نتاج للبيئة المحيطة بالطفل

ادعائي و هو من أخطر أنواع الكذب  حيث يكون نتيجة لحاجة نفسية غير مشبعة عند الطفل و إذا لم يتم معالجته و يتم إشباع الحاجة النفسية يتحول إلى الكذب المرضي

الكذب المرضي و هنا يكذب الطفل تلقائي و حينئذ يكون مدفوعا لا شعوريا للكذب و يحتاج لعلاج نفسي

ما خطورة الكذب

يكمن خطورة الكذب في

1-قصد الكذب غالبا يكون للتستر على الجريمة أو خطأ ما و بالتالي يجعل صاحبه يستسهل الوقوع في الخطأ و تكراره و قد يتمادى فيه و حين يدمن الكذب يتجه للانحراف كبير

2- وجود علاقة ما بين الكذب و بين صفات و أفعال سيئة أخرى مثل  الغش و السرقة و التدليس و التزوير و أكدت دراسات على ذلك بأن من يرتكب أي جريمة فهو في أصل ممن اتصفوا بالكذب و لا عجب فمن يكذب أيضا يخون لأنه خان الحقيقة و العقيدة لذلك حذر سيدنا محمد تحذيرا شديدا من الكذب و الوقوع فيه و لو على الصغير

3-كثرة الكذب و اتصافه بالكذب يؤدى لعدم الثقة بالنفس و مرحلة الطفولة المبكرة مرحلة مهمة لتأسيس الثقة بالنفس

أسباب لجوء الطفل للكذب

الكذب ليست صفة فطرية بل مكتسبة فيتعلم الطفل الكذب من خلال البيئة المحيطة به مما دل على كثرته و لكن ما يجعل الطفل أكثر استعداداً لممارسة الكذب هو

1-التوسع في الخيال

2- امتلاك الطفل القدرة اللغوية و لباقة و طلاقة اللسان و المهارة في إقناع الأخرين قد يستخدمها الطفل فى ممارسة الكذب و للأسف قد يستمر الكذب لمرحلة الشباب و الكهولة إذا لم يعالج . ..

و لكي نعالج الكذب يجب معرفة سبب لجوئه للكذب فقد يكذب الطفل لعدة أسباب:-

1- الخوف من العقاب

2- قد يكذب الطفل لجذب الانتباه فمثلا يفاخر بملابس لا يمتلكها

3- قد يكذب الطفل ليحصل على بعض أشياء فمثلا يدعي بأن معلمه طلب منهم شراء بعض أشياء و هو في الحقيقة يريد المال

4- قد يكذب الطفل بدافع عدواني فمثلا يفتري أن شخص ما هو من كسر و  في الحقيقة هو لا يعرف من الفاعل لكن يريد العقوبة لهذا الشخص

5- قد يكذب الطفل بغرض التقليد فقط فهو يقلد من حوله و يعتقد أنه بذلك قد كبر

6- يلجأ الطفل للكذب لأنه لم يكافأ على صدقه بل عوقب

7- التمييز في المعاملة

8- البخل من قبل الوالدين سواء مادي أو معنوي

9- هروبا من التكاليف والواجبات

ما أساليب التعامل مع الطفل الكذاب

لكي نعالج الكذب يجب معرفة سبب لجوء الطفل للكذب فمثلا إذا كان بدافع التقليل من شأن شخص ما فعلى الوالدين تدريب الطفل على احترام أخرين و إذا كان بدافع التقليد فعلى الوالدين والبيئة المحيطة الانتباه لأفعالهم  فلن يلتزم الطفل بالصدق في بيئة مليئة بالكذب و إذا كان يكذب خوفا من العقوبة فعلى الوالدين تخفيض العقوبة و إحساس الطفل بالأمان مع إقناع الطفل بمدى خطورة التمادي في أخطاء

1- وجود قدوة حسنة و تدريب على الصدق من خلاله

2- عدم استخدام أسلوب الضغط للاعتراف بخطأ ارتكبه

3- تجنب القسوة و العنف و السخرية في التربية

4- تعزيز الثقة بالنفس لدى الطفل و ذكر مميزاته ونقاط القوة لديه و العمل على تنميتها و تدريبه على الرضا بالواقع فقد يلجأ الطفل للكذب بسبب إحساسه بالنقص

5-التربية على قيمة الصدق و أهميته و جزاء الصادقين و ذكر قصصهم و تربيته على كراهية الكذب و بشاعته والخوف من عواقبه و جزاء الكاذبين و  ذكر موعظة واحدة لمدة شهر مثلا عن الصدق

6-من المهم عدم إحساس الطفل بأن الكذب ينجيه بل يجب إحساسه بأن الصدق ينجيه و قد يخفف من العقوبة و  لكن إن كذب فيتم معاقبته على الخطأ و على الكذب

7- استخدام أسلوب التحبيب في الواجبات و التكاليف لكي لا يلجأ للكذب

8- تجنب إلصاق صفة الكذب بالطفل و البعد عن ذكر مواقف كذبه بل يجب الثناء على صدقه و تشجيعه و ذكر مواقف صدرت منه دالة على صدقه و محاولة شعوره بأنه صادق  وإذا كذب  فكانت هفوة لم يقصدها ولم يكررها مما يجعل الطفل يستحي و يتصف بالصدق

9- عمل مسرحية بشخصية كرتونية يحبها و يتم  فيها ذكر أحاديث عن فضائل الصدق و جزاء من يصدق و عقوبة من يكذب

10 – معرفة إذا كان الكذب عارضا أم متكرر و إذا كان متكرر فما هي المواقف المتكررة

11- تنمية الواعظ الديني للطفل من خلال طرح أسئلة  عن الصدق اليومي

و أخيرا يجب التزام الصدق في أقوالنا و أفعالنا و ألا نستهين بعلاج  الكذب عند الأطفال لكي لا يؤدي إلى ارتكاب جريمه أكبر مثل السرقة و القتل

Ebaa Ahmed

خريجة أداب قسم علم إجتماع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى