علوم وصحة

أطعمة غنية بمضادات حيوية للجلد

فهي أطعمة معروفة بأنها غنية من الناحية الغذائية وبالتالي فهي مفيدة للصحة. يمكن لهذه الأطعمة عديد من الأمراض مثل الأكزيما وتحرق الدهون وتقوي الأسنان.

ما هو المضاد الحيوي الطبيعي؟

أطعمة غنية بمضادات حيوية

 تشير المضادات الحيوية إلى مجموعة من الأدوية القوية لعلاج الالتهابات البكتيرية والميكروبية.  تحارب هذه الأدوية البكتيريا عن طريق إعاقة جهازها التناسلي أو تدميرها تماما.

 عندما تدخل البكتيريا إلى الجسم، عادة ما يتم تنشيط جهاز المناعة ويقتلها.  تستخدم المضادات الحيوية في جميع أنحاء العالم بشكل مفرط.  يؤدي هذا الاستخدام المفرط المحتمل إلى زيادة عدد الإصابات البكتيرية.  علاوة على ذلك، يساهم سوء الاستخدام هذا أيضا في مقاومة المضادات الحيوية.  تتعلم البكتيريا المقاومة. لذا تعطي المضادات الحيوية الطبيعية للبشرية بديلا عندما يفشل الطب التقليدي.

 الأطعمة الغنية بمضادات الحيوية

الثوم

 يحتوى على خصائص المضادات الحيوية، و مضاد للفيروسات.  يمكن للثوم أيضا محاربة الطفيليات والحشرات.  لعلاج أمراض الجهاز التنفسي ومشاكل المسهل أيضا.

 الثوم قادر على تنشيط جميع أنواع الخلايا المناعية الثلاثة في الجسم.  ينصح  بإضافة الثوم إلى الطعام اليومي.  كما يمكن تناوله كل صباح على الريق.

الطحالب الخضراء 

مصدر جيد جدا للعناصر الغذائية الحيوية والإنزيمات النشطة التي توفر القوة للدورة الدموية والجهاز المناعي. ينصح بتناول ملعقة صغيرة كل يوم.

السلمون

مليء بأحماض أوميغا 3 الدهنية.  يقلل من أعراض الأكزيما إلى حد كبير.  إلى جانب ذلك، يحتوى السلمون أيضا على أستازانتين، وهو مضاد جيد للأكسدة ويساعد في التعامل مع العديد من المشكلات المتعلقة بالجلد. ينصح بتناولها  3 مرات في الأسبوع.

الصبار

 يمتلك الصبار خصائص مضادة للحساسية ومضادة للفطريات ومضادة للفيروسات.  إنه أفضل علاج لجميع اضطرابات الجلد تقريبا.  يمكن إما استخراج الجل من أوراق الصبار، و وضعه على المنطقة المصابة أو تناوله على شكل عصير.

الجزر

مصدر ممتاز للبيتا كاروتين الذي يحمي الجلد من العديد من الأمراض.  يساعد تناول الجزر يوميًا على تخفيف أعراض الإكزيما.

التفاح

يمتلك خصائص مضادة للالتهابات ومضادة للهستامين.  كما أنه يحتوى على مادة الكيرسيتين التي تخفف العلامات المرتبطة بالعديد من الأمراض. ينصح بتناول التفاح يوميا.

بذور الكتان

تحتوى على أحماض أوميغا 3 وأوميغا 6 الدهنية.  يحتاج جسمنا إلى أحماض أوميغا لأداء وظائفه بشكل صحيح، لكن جسمنا نفسه لا يصنعها.  وبالتالي، من المهم تناولها من الطعام.

 البقدونس

مصدر جيد لفيتامين B12 و C والكلوروفيل والكالسيوم وبيتا كاروتين.  بسبب كل هذه المحتويات، يساعد البقدونس على تحسين آلية الدفاع عن الكلى والكبد والجلد.  ينقي الدم وسوائل الجسم الأخرى أيضا. 

البطاطا الحلوة

 تعد البطاطا الحلوة من الخضروات الممتازة المفيدة جدا في حماية أجسامنا من ردود الفعل التحسسية.  يحتوي على فيتامين ج وبعض بروتينات الجذور التي لها خصائص مضادة للأكسدة فعالة ضد الأكزيما.

أطعمة غنية بمضادات حيوية

الجرجير

يوفر الجرجير الراحة من الالتهابات الناتجة عن الأكزيما.  ينصح بشرب  كأس من عصيره يوميا أو إضافته إلى طبق السلطة.

 الكينوا

 الكينوا هي الأقل حساسية من بين جميع الحبوب.  يحتوى على الزنك الذي يعتبر غذاء مهم للجلد.

التوت

 يحتوى على كمية عالية من فيتامين سي. فيتامين ج يمتلك خصائص بناء الإيلاستين.  كما أنها تحتوى على وفرة من مادة البوليفينول ومضادات الأكسدة التي تمنع الجلد من التلف الناتج عن الجذور الحرة.  يمكن إضافة التوت المفضل إلى نظام الغذائي المعتاد.

 البصل الأحمر

مصدر جيد لمادة الكيرسيتين وهي مادة مضادة للأكسدة وتحمي البشرة من الأمراض المختلفة.  علاوة على ذلك، تحتوى مركبات الكبريت العضوي الموجودة في البصل الأحمر على خصائص مضادة للميكروبات تساعد أيضا على حماية بشرتك من الحساسية. ينصح بإضافة البصل إلى تحضير وجبات الطعام.

 زيت جوز الهند

 استبدل زيت الطهي بزيت جوز الهند.  سيزيد من حمض أوميغا 3 الدهني في نظام الغذائي.  يحتوى زيت جوز الهند أيضا على حمض اللوريك وفيتامين هـ الذي يعالج خلايا الجلد التالفة.

أطعمة غنية بمضادات حيوية

الحنطة السوداء

خالية من الغلوتين ومضادة للالتهابات ومخزن للكربوهيدرات الصحية تحبط أعراض الأكزيما.  كما أنه يحتوى على مادة الكيرسيتين التي تقلل من مستويات الهيستامين.

الزبادي

 يحتوي الزبادي على البروبيوتيك الذي يقوي جهاز المناعة ، وبالتالي يوفر الحماية ضد العديد من أنواع الحساسية بما في ذلك الأكزيما.

أطعمة غنية بمضادات حيوية

العسل 

 يستخدم  العسل على نطاق واسع في علاج التهابات الجلد.  تساعد خصائصه العلاجية القوية في حالات الأكزيما الشديدة حيث يعالج الجلد التالف للغاية عن طريق تحفيز نمو خلايا جديدة.

خل التفاح

 الخصائص المضادة للفطريات والبكتيريا الموجودة في خل التفاح تجعله علاجا لجميع التهابات الجلدية. ينصح   

البابونج

 يستخدم البابونج ومستخلصه منذ العصور للتخلص من العديد من الأمراض الجلدية. ينصح بشرب كوب من مغلي البابونج مرة في اليوم على الأقل. كما يستخدم منقوع البابونج ككمادات لتهدئة حكة في الجسم.

زيت السمك

يحتوى على نسبة عالية من أحماض أوميغا 3 الدهنية. ينصح باستشارة الطبيب قبل تناوله ليحدد نسبة الجرعة اليومية.

د. إيمان بشير أبوكبدة

خبيرة علاج بالأعشاب و الزيوت. حصله على دبلوم في الطب البديل و ليسانس تاريخ. و دبلوم التغذية . مترجمة مقالات من اللغة الإيطالية و العربية و الإنجليزية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى