رياضة

أشرف حكيمي يصنع ربيع بروسيا دورتموند ويخطف لقب “فخر العرب”

لم تعد عبارة “فخر العرب” التي تطلقها الجماهير العربية على بعض النجوم العربية التي تصنع المجد الأوروبي، حكرا على نجوم من أمثال الجزائري رياض محرز لاعب مانشيستر سيتي الإنجليزي، أو المصري محمد صلاح مهاجم ليفربول الإنجليزي، أو المغربي حكيم زياش صانع ألعاب أياكس أمستردام الهولندي، فقد ظهر هذا العام المدافع الهداف الذي بات يحمل هذا اللقب عن جدارة واستحقاق، فهو صانع ربيع بروسيا دورتموند الألماني أشرف حكيمي، حكيمها وعرابها الذي يقودها إلى تحقيق النصر محليا وأوروبيا رغم صغر سنه مقارنة مع هؤلاء النجوم العرب الذين ذكرنا أسماءهم.

فقد خطف الدولي المغربي أشرف حكيمي أنظار العالم كله، وهو يصنع ليلة صفراء لن يناساها عشاق بروسيا دورتموند الألماني طويلا، بتسجيله هدفين في شباك أحد أبرز الأندية الإيطالية انتر ميلان، ضمن فعاليات الجولة الرابعة من دوري أبطال أوروبا، معيدا بذلك فريقه إلى المنافسة على بطاقة الصعود من دوري المجموعات.

حكيمي اللاعب المغربي المعار من نادي ريال مدريد الإسباني إلى بروسيا دورتموند الألماني، قدم واحدة من أفضل مبارياته على الإطلاق أوروبيا، تقمص دور المهاجم الهداف، وسجل هدفين في مباراة درامية أمام كبير إيطاليا انتر ميلانو، في سهرة سيغنال دونابارك التي عاد فيها الصفر بعدما كانوا منهزمين بهدفين لصفر.

أطل الدولي المغربي بهدفه الأول ليعيد الروح إلى الفريق الألماني من جديد، حين توالت الهجمات التي ستسفر على هدفين متتاليين آخرها ختم به الجناح المغربي أهداف السهرة وخرج مرفوع الرأس، ومدونا رابع أهدافه هذا الموسم أوروبيا بعدما كان قد سجل ثنائية في الجولة الماضية أمام النجم الأحمر الصربي.

الصحف الإسبانية الصادرة اليوم أسهبت وبشكل كبير في مدح ابن وادي زم، وفضلته على فريق ريال مدريد،”حكيمي لوحده أفضل من ريال مدريد”، في إشارة واضحة القرار الخاطىء الذي اتخذته إدارة النادي بتسريحه لفريق بروسيا دورتموند الألماني معارا مع أحقية الشراء لموسمين.

الجماهير العربية والمغربية ومباشرة بعد المباراة خرجت عبر منتديات التواصل الإجتماعي إلى إطلاق لقب “فخر العرب” على مدافع الأسود وصانع ملحمة صغنال دونابرك، أو كما يحلوا للمغاربة تسميته “ولدنا”، مؤكدين على أن أشرف الذي شرف العرب يستحق أن يحمل هذا اللقب وأن ينضاف إلى قائمة النجوم العربية التي تصنع تاريخا كرويا هناك في أوروبا.

حكيمي برباعية دوري أبطال أوروبا بات من متصدري الهدافين في هذه المسابقة، يتقدم على كل من الأسطورتين ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو، ومن دون تسجيله لأي ضربة جزاء، ليرتدي ثوب المهاجم ويزيل عنه عباءة تواضع المدافين.

وبدورها أشادت الصحافة الألمانية بالدور الكبير الذي بات يلعبه الدولي المغربي أشرف حكيمي في فريقه بروسيا دورتموند، ودعت إدارة النادي الأصفر إلى التعاقد معه بشكل رسمي، مؤكدة أن جماهير بروسيا لا تريد رحيل المدافع المغربي عن الفريق.

حكيمي أشرف كان قد انطلق من فريق ريال مدريد الإسباني، ولعب العديد من المباريات مع الفريق الملكي في عهد المدرب الفرنسي زين الدين زيدان، قبل أن تقرر إدارة النادي الأبيض التخلي عنه لصالح بروسيا دورتموند، ليبدأ الفتى المبدع بكتابة تاريخ جديد على أراضي ألمانيا محليا وقاريا.

هذا و يتواجد الدولي المغربي أشرف حكيمي ضمن قائمة هدافي عصبة الأبطال الأوروبية برصيد أربعة أهداف إلى جوار لاعبين كبار .

و بالرغم من أنه يلعب كظهير أيسر وأحيانا يتم توظيفه في الجهة اليمنى، إلا أن حسه الهجومي الكبير وسرعته العالية، بالإضافة إلى لياقته البدنية  العالية يساعدونه على تسجيل عدد كبير من الأهداف خلال الموسم الجاري، سواء محليا بالدوري الألماني “البوندسليغا” أو في دوري الأبطال الأوروبية، ما جعل العديد من المهتمين والمتتبعين لشأن الرياضي العالمي يصنفونه من بين أحسن الأظهرة في العالم لحد الآن.

هذا ويعول مدرب المنتخب الوطني المغربي، البوسني وحيد حليلوزيتش على تألق العديد من الأسماء الرنانة التي تنشط أوروبيا كأشرف حكيمي وزياش من أجل صناعة منتخب مغربي قوي قادر على التأهل إلى كأسي العالم وإفريقيا المقبلين.

حكيمي أشعل فتيل الحرب والصراع بين إدارتي ريال مدريد الإسباني وبروسيا دوتموند مبكرا، فالصفر يريدونه وفتحوا باب المفاوضات مبكرا مع بيريز، في حين أن زين الدين زيدان لايريد سواه لقيادة خط اليمين بقلعة الملوك الإسبانية، ليكون صيف حكيمي كخريفه ساخنا وكل القلاع ستفتح أبوابها مرحبة به.

جميع الآراء الواردة بهذا المقال تعبر فقط عن رأي كاتبها، ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع.

برجاء تقييم المقال

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق