رياضة

أشرف حكيمي يستفز ريال مدريد من ميلانو ويعلن تفوقه على كارفخال وأرنولد

غادر الدولي المغربي أشرف حكيمي فريقه ريال مدريد الإسباني ليلتحق بالدوري الإيطالي من بوابة إنتر ميلانو، بعد موسمين من التألق الكبير رفقة نادي بروسيا دورتموند الألماني.

وحقق حكيمي خلال تواجده مع الجراد الأصفر، كل الأرقام الممكنة ووصل إلى القمة في سن مبكرة، حيث أصبح واحدًا من بين أبرز لاعبي العالم في الجهة اليمنى، مع لاعب ليفربول الإنجليزي سيموند أرلوند، ومنافسه بالريال داني كارفخال، وهي كلها نتائج فردية شفعت له ليكون أحد أكثر اللاعبين المطلوبين من قبل أندية كبيرة بأوروبا، إلى أن اختار فريق النيراتزوري الإيطالي، في تحدي جديد بلون الكالتشيو، بعدما لعب سابقًا بالليغا الإسبانية والبونديسليغا الألمانية.

وصل اللاعب المغربي، اليوم، إلى مدينة ميلانو الإيطالية من أجل التوقيع على العقد الجديد الذي سيربطه بنادي إنتر ميلانو، واجتياز الفحوصات الطبية اللازمة، بعد الاتفاق بين إدارة النادي الملكي والفريق الإيطالي على هذه الصفقة التي أسالت لعاب أندية أوروبية كبيرة، لكن إصرار النادي الأزرق على حسمها، جعل الأمور تسير لصالحه. وبانتقال حكيمي من الريال إلى الأنتر يكون ريال مدريد الإسباني قد خسر مرة أخرى لاعبًا مميزًا بقيمة حكيمي، وفضل عليه لاعب إسباني يتراجع مستواه موسم بعد آخر، فالمغربي في الوقت الحالي لا يقارن بأي لاعب آخر على مستوى الجهة اليمنى، وهذا ما سيشكل ربحًا كبيرًا للنادي الإيطالي.

أشرف حكيمي
وبدوره، عقد الإعلام العالمي مقارنة بين اللاعبين الثلاثة، لتحديد أفضل ظهير أيمن في العالم، بناء على معدله التهديفي وعدد التمريرات الحاسمة، بالإضافة إلى حضوره الرسمي في المباريات.

وصب التقرير في مصلحة اللاعب المغربي الذي تفوق على كل من سيموند أولوند ظهير ليفربول، وداني كارفخال لاعب ريال مدريد، حيث لعب أشرف حكيمي رفقة بروسيا دورتموند الألماني والمنتخب المغربي 49 مباراة في مختلف المسابقات، سجل منها 9 أهداف، فيما بلغت تمريراته الحاسمة 10، ليحتل بذلك صدارة الترتيب، ويليه الدولي الإنجليزي أرنولد الذي لعب 42 مباراة، سجل خلالها 3 أهداف، مقابل 14 تمريرة حاسمة، أما عن الإسباني داني كارفخال، فقد لعب 37 مباراة، سجل هدفًا واحدًا، وقدم سبع تمريرات حاسمة، هذه المقارنة تظهر بجلاء تفوق المغربي على منافسيه، بالرغم من توفر أندية ليفربول وريال مدريد على ترسانة لاعبين أقوى من بروسيا.

حكيمي ومن خلال هذه المعطيات التي أعاد نشرها على مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة به، يكون قد وجه رسالة مشفرة إلى ناديه السابق ريال مدريد الإسباني، يعلن من خلالها عن تفوقه الكبيرة مقارنة مع الإسباني داني كارفخال، وحتى الإنجليزي أرنولد لاعب ليفربول، حيث أنه يعتبر نفسه الأفضل مستندًا في ذلك على التقارير الإعلامية والإحصائيات التي تقوم بها الصحف لأفضل اللاعبين على مستوى التهديف والسرعة، ثم التمريرات الحاسمة والحضور الرسمي وغيره.

أشرف حكيمي
إدارة نادي ريال مدريد الإسباني التي ضحت بالمغربي أشرف حكيمي الذي يصغر الإسباني داني كارفخال سنًا، ثم أنه يتفوق عليه في كل شيء قد تندم عليه كثيرًا، خاصة وأن الأندية الأوروبية والعالمية تعاني ندرة شديدة في التوفر على أظهرة يمنى ويسرى بشكل ممتاز.

في مقابل ذلك، فإن إدارة نادي إنتر ميلانو، كانت حكيمة بهذا التعاقد الذي تابعته منذ عامين، كما صرح بذلك عميد المنتخب الوطني المغربي السابق، حسين خرجة، الذي جاور بدوره فريق الأنتر ولعب بالكالتشيو سنوات طويلة، قبل رحيله معاراً إلى بروسيا دورتموند، ما يعني أن الفريق الإيطالي درس هذا الانتداب بشكل كبير ولم يأت من باب الصدفة، ولذلك فإن كونتي مدرب الفريق كان مصراً كل الإصرار على ضم المغربي الذي رفض العودة إلى الميرنغي والجلوس على كرسي البدلاء، للاعب تفوق عليه في كل شيء، وأعتقد بأن قرار أشرف حكيمي في صالحه وسيعود عليه بالنفع الكبير، لأنه لاعب كبير يتوفر على إمكانيات بدنية وتقنية كبيرة.

وفضل المدرب الفرنسي زين الدين زيدان، الذي كان قد منح أشرف حكيمي فرصة الظهور مع ريال مدريد الإسباني في العديد من المناسبات، الإسباني داني كارفخال عليه، وهو الذي أعطى إدارة الرئيس بيريز الضوء الأخضر من أجل بيعه لنادي آخر، بالاستفادة منه من الناحية المالية.

وينوي زيدان التعاقد مع لاعبين جدد، حتى وإن تطلب منه الأمر التضحية ببعض لاعبي الفريق الملكي المعارين أو الذين لا يلعبون بشكل كبير مع الفريق، على غرار الويلزي غاريت بيل، والكرواتي يوفوتيتش، ثم مريانو ورودريغيز، لكن في حالة فشل النادي الملكي في التعاقد مع اللاعبين الذين يود جلبهم إلى البيرنابيو هذا الصيف، فإنها ستكون خسارة كبيرة في الجهة اليمنى للريال، خاصة مع تراجع أداء داني كرفخال، وعدم وجود بديل بالمستوى المطلوب، فكثيراً ما ضيعت إدارة الريال أسماء مميزة وندمت عليها.

برجاء تقييم المقال

الوسوم

عبد اللطيف ضمير

كاتب مغربي مهتم بالآداب وتحليل الخطاب، صحفي رياضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق