ريادة أعمال وإدارة

أسرار الترقي الوظيفي… لا تعتمد فقط على تنمية مهاراتك وابدء في تنمية علاقاتك

أسرار الترقي الوظيفي … لا تعتمد فقط على تنمية مهاراتك وابدء في تنمية علاقاتك، كثيرًا ما يواجه الأشخاص منافسة شرسة عند الرغبة في الترقي داخل مناصب عملهم.

من المحتمل أنهم ركزوا كثيرًا على مهاراتهم وليس على علاقاتهم في العمل. هذه النصائح الخمس من أسرار الترقي الوظيفي لتقوية العلاقات، مما يساعد هؤلاء في الحصول على الترقية التي قد يريدون الحصول عليها.

أسرار الترقي الوظيفي

هل قيل لك من قبل، أنك لست مؤهلًا بعد للترقية، بالرغم من أنك حققت أهداف كبيرة في العمل الذي تمتهنه قد يبدو الأمر حينها غامضًا للغاية، بحيث لا تدرك أين تكمن المشكلة؟ فستشعر حينها أنك أهدرت وقتًا كثيرًا في تحقيق الإنجازات، ولكن في النهاية لم تقدر كما ينبغي أن يكون.

في الواقع، هذا النوع من التعليقات غالبًا ما يعني أنك قضيت وقتًا طويلاً في بناء مهاراتك – وليس وقتًا كافيًا لبناء العلاقات. إليكم الآلية التي من خلالها يمكنك بناء علاقاتك.

كن متواصلًا مع الأخرين

من أجل الحصول على ترقية، ستحتاج الإدارة إلى التأكد من قدرتك على العمل بشكل جيد مع الآخرين. بعد كل شيء، لا تنجح الشركات من خلال الجهد الفردي، بل يحققون النتائج من خلال القيادة الجماعية. فتلك النقطة من أسرار الترقي الوظيفي الهامة.

لا شك بأن هناك شيئًا مميزًا حول الطريقة التي تعمل بها في عملك. ربما تفكر بشكل استراتيجي أكثر من الآخرين في فريقك، حيث ترى الاتجاهات، وتربط أجزاء من المعلومات التي تبدو غير مرتبطة. أو ربما تكون متواصلاً واضحًا، وتذكر ما يجب قوله بطريقة تضمن أن يسمعها الجميع ويتخذ الإجراءات اللازمة.

المطلوب منك هو العثور على ما يميزك حقًا داخل وظيفة العمل التي تمتهنها، وأخذ هذه المهارة، ومشاركتها مع الآخرين ليناء علاقات ودية معهم.

مثال على ذلك، إذا كنت جيدًا في العروض التقديمية، فاعرض تقديم ملاحظات حولها لزميلك قبل الاجتماع الكبير التالي. أو إذا كان لديك فكرة ما اجتمع بأصدقائك في العمل وناقش معهم أفضل النصائح لتقديمها إلى الإدارة التنفيذية، حيث يمكن لأعضاء فريقك مشاركة أهم توصياتهم.

أفهم كيف يراك الآخرون

مع تقدمك في حياتك المهنية، ابحث عن فرص للحصول على تعليقات حول كيفية ظهورك للآخرين. سيساعدك هذا على إدراك السلوكيات التي قد تقلل من فعاليتك، خصوصًا انقيادك وراء الأنا الذاتية الخاصة بك، والذي يمكن أن يبطئ تقدم حياتك المهنية.

صحيح أنك قد تكون بارعًا في عملك، ولكن انفرادك في تنفيذ مهام العمل، قد تجعلك تبدو بمظهر المتعجرف، والمسيطر للعاملين معك، مما قد يجعلهم ينفرون من التعامل معك، حاول دائمًا إشراك الآخرين معك داخل العمل، وخلق بيئة تعاونية من العمل، فهذا من شأنه تحسين ردود الأفعال حولك بشكل كبير.

أرشد الآخرين من أجل نفسك

صحيح أن تنمية ذاتك هو المحور الأساسي الذي تلعب عليه عند الرغبة في الوصول إلى مراتب متقدمة في عملك، ولكن إرشاد الآخرين، ومحاولة مساعدتهم في التطوير من أنفسهم قد يجعلك أكثر إيجابية، ومشاركة في بيئة العمل الخاص بك، مما يجعلك ذو شعبية أكبر.

ليس شرطًا أن تنتظر أن يتم ترقيتك من أجل أن تدير فريق، وتقوم بتطويره، فيمكن أن تقودهم من خلال التطوع لتعليمهم ومساعدتهم أن يكونوا أفضل.

عندما تساعد الآخرين، ستشعر بالرضا، وسوف يشكرونك على ذلك، هذا أيضًا سيخلق لك سمعة جيدة داخل المكان، وسيساعدك على أن تكون بارز في مكان عملك، ومشاد بك دائمًا من قبل الآخرين.

تعلم كيف تتعامل مع الشخصيات الصعبة

من أهم أسرار الترقي الوظيفي هو فهم الآلية التي تتعامل بها مع كافة الشخصيات، خصوصًا الشخصيات التي تواجه معها صعوبة في العمل أكثر من غيرها، كلما تمكنت في وقت مبكر من تحديد خصائص الشخصية التي تمثل تحديًا لك، زاد الوقت المتاح لديك لتطوير استراتيجيات للعمل بفعالية معها.

عندما تتمكن من التعامل مع كافة زملائك باختلاف شخصياتهم، وطباعهم، فإنك بذلك تقضي على الاحتكاك السلبي بينك، وبينهم، وتجعل من السهل على الإدارة الترويج لك، واختيارك للترقية.

تذكر أيضًا أن العلاقات تتغير، فبمرور الوقت ينضج الأشخاص، ويتم ترقيتهم، ويواصلون العمل في شركات أخرى. قد تجد نفسك ذات يوم تصادق عدوك. أو قد يغادر للعمل في شركة أخرى. أنظر للمستقبل، واستثمر في علاقاتك حتى تلك التي لا تأتي بسهولة.

ضع حدودًا صحية في علاقات العمل

للمضي قدمًا وتحمل المزيد من المسؤولية، لا يتعلق الأمر في الحقيقة بقول نعم لكل شيء. بدلًا من ذلك يجب أن تعرف متى تقول لا، وعندما تقولها يجب أن تعرف كيف تكون حكيمًا، ودبلوماسيًا، وبامكانك التفاوض.

على الجانب الأخر، هناك بعض الأشياء التي يجب أن تقول نعم لها مثل، التطوع في فرق عمل متعددة الوظائف، وفرص أخرى لتوسيع شبكتك، وتعلم مهارات جديدة خارج منطقة الراحة الخاصة بك، وكسب دعم المديرين التنفيذيين الآخرين خارج خط العمل المباشر الخاص بك.

في حين أن الحفلات العادية، والاجتماعات غير المفيدة التي يمكن أن تتخطها دون أي مشكلة، لا داعي لأن تقول لها نعم في حين كنت لا تريد المشاركة بها، تعلم كيفية الاعتذار بلباقة.

هذه هي أسرار الترقي الوظيفي وبالتزامك بالنصائح التالية، نعدك أنه  في المرة التالية التي يتم فيها فتح عرض ترقية، فمن المحتمل أن يراهنوا عليك.

هبة الفلاج

هبة الفلاح كاتبة، ومحررة إلكترونية مع خبرة عملية تمتد لأكثر من 7 سنوات، أعشق الكتابة منذ أن كان عمري 11 عام لذا، عملت كمحررة صحفية لبعض الوقت، وحاليًا اتجهت لمجال الكتابة الإلكترونية، أعشق الكتابة في كل المجالات بلا استثناء، هدفي الأساس هو أن أقدم تجربة قراءة جيدة للزائر يستفيض بها من المعلومات دون الشعور بالملل.....

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى